span>برنامج المنتخب الجزائري قبل يوم من مواجهة منتخب أوغندا عبد الخالق مهاجي

برنامج المنتخب الجزائري قبل يوم من مواجهة منتخب أوغندا

يواصل المنتخب الجزائري مشواره في تصفيات نهائيات منافسة كأس العالم 2026، ومن المنتظر أن يواجه مضيفه منتخب أوغندا، يوم غد الإثنين، بعدما خسر سهرة الخميس أمام غينيا بثنائية لواحد.

ويلاقي المنتخب الجزائري نظيره منتخب أوغندا، على أرضية ميدان ملعب “كامبالا” الوطني”، لحساب الجولة الرابعة من منافسات المجموعة السابعة لتصفيات نهائيات منافسة “مونديال” 2026.

المنتخب الجزائري يعاين منافسه عن طريق الفيديو

أعد الناخب الوطني فلاديمير بيتكوفيتش وطاقمه الفني، في برنامجهم لمواجهة منتخب أوغندا، حصة لتحليل طريقة لعب المنافس عن طريق الفيديو.

وتنطلق حصة تحليل الفيديو على الساعة الـ11 صباحا من اليوم الأحد، وفيها سيقف فلاديمير بيتكوفيتش ولاعبوه على نقاط قوة وضعف المنتخب الأوغندي، ومحاولة العثور على مفاتيح الفوز عليه.

آخر حصة تطبيقية لمواجهة أوغندا

وبعد الانتهاء من حصة تحليل الفيديو، سيكون لاعبو كتيبة “محاربي الصحراء”، على موعد مع وضع آخر اللمسات، لخوض الامتحان الصعب، في ملعب “كامبالا” الوطني.

ويجري لاعبو كتيبة “الخضر” حصة تدريبية أخيرة، في حدود الساعة السابعة من نهار اليوم، وهو توقيت مباراة الجزائر ومضيفتها أوغندا، على أن تكون فوق أرضية ميدان “نيلسون مانديلا” الوطني، مسرح المواجهة.

أول رهان لبيتكوفيتش في أدغال إفريقيا

وستكون مباراة المنتخب الجزائري ومضيفه منتخب أوغندا، بمثابة أول رهان في أدغال القارة الإفريقية يخوضه المدرب البوسني فلاديمير بيتكوفيتش، وفيه سيكتشف الكثير من خبايا كرة القدم الإفريقية.

ويتحتم على التقني فلاديمير بيتكوفيتش قيادة أشباله لتحقيق نتيجة إيجابية في أوغندا، لمحو مخلفات التعثر أمام غينيا، وإعادة تصحيح مسار كتيبة “الخضر” في تصفيات “المونديال”.

وفد “محاربي الصحراء” وصل أوغندا عبر رحلة خاصة

وكان منتخب الجزائر قد شد رحاله إلى أوغندا، أمسية الأحد، من مطار العاصمة الدولي عبر رحلة خاصة إلى مطار “كامبالا”، دامت 07 ساعات.

ووصلت كتيبة “أفناك الصحراء” إلى أوغندا في حدود الساعة الـ11 ليلا، بكامل التعداد ودون أية إصابات، ما عدا القائد ياسين براهيمي الذي غادر المعسكر بسبب إصابته في أوتار الركبة.

شاركنا رأيك