الرئيسية » الأخبار » أرزقي براقي: القاطنون في الأودية هم سبب الفيضانات

أرزقي براقي: القاطنون في الأودية هم سبب الفيضانات

وزير الموارد المائية: القاطنون في الأودية هم سبب الفيضانات

حمّل وزير الموارد المائية، أرزقي براقي المواطنين الذي يقطنون في الأودية، مسؤولية الفيضانات التي شهدتها ولاية جيجل ليلة أمس الأحد.

وخلال تفقده بعض المشاريع بالعاصمة اليوم الاثنين، قال أرزقي براقي إنه خلال ساعة واحدة عرفت ولاية جيجل تساقط 75 ملم من الأمطار ما أدى إلى الفيضانات، مؤكدا اتخاذ العديد من الإجراءات لتفادي الخسائر في الأرواح والممتلكات ضمن الاستراتيجية المسطرة منذ 2018.

وكشف المسؤول ذاته، صرف الحكومة لـ300 مليار سنتيم من أجل حماية المدن من الفيضانات، حيث تم تسجيل 865 نقطة حساسة على المستوى الوطني.

شح في مخزون المياه

قال وزير الموارد المائية، إنه تم تسجيل شح في مخزون المياه في 18 ولاية، كاشفا أن مستوى امتلاء السدود وصل إلى حوالي 42 بالمائة فقط.

وأضاف الوزير أن مصالحه ستعتمد على المصادر غير التقليدية للمياه مثل مياه البحر لتعويض نقصها في بعض الولايات.

واعترف الوزير أن قطاعه سجل تأخرا كبيرا في إعادة استعمال مواد لتطهير، مشيرا إلى أن 450 متر مكعب نسبة تصفية المياه لحد اليوم.

وكشف المتحدث ذاته، وجود أكثر من 150 تسرب جديد يتم تسجيله يوميا بالعاصمة، موضحا أنه تم الاتفاق مع “اونساج” للعمل على حل مشكل التسربات.

وفي الصدد ذاته، قال الوزير إن التسربات على مستوى القنوات الكبيرة تتسبّب في ضياع المياه.

من جهة أخرى أمر الوزير شركة سيال بإعداد دراسات من أجل الوصول لاستغلال مياه الأمطار وتوجيهها للفلاحين.

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.