span>أكدت أنها ستواصل جهود إنهاء الصراع.. روسيا تستنكر نقض مشروع قرار الجزائر إيمان مراح

أكدت أنها ستواصل جهود إنهاء الصراع.. روسيا تستنكر نقض مشروع قرار الجزائر

استنكرت روسيا رفض مجلس الأمن لمشروع قرار الجزائر، بسبب استخدام الولايات المتحدة الأمريكية لـ “الفيتو” “الذي يرخّص لقتل مزيد من الأبرياء في قطاع غزة”.

في هذا السياق، قال نائب وزير الخارجية الروسي ميخائيل بوغدانوف، “هذه ليست المرة الأولى التي يستخدم فيها الأمريكيون حق النقض من أجل تمرير قرار يدعو إلى إنهاء حرب”.

وأكد المتحدّث ذاته، أنّ “استخدام الولايات المتحدة حق النقض هو ترخيص لمواصلة قتل الأبرياء في غزة، الذين استشهد منهم حوالي 30 ألف من النساء والأطفال”.

وكشفت وزارة الخارجية الروسية في هذا الصدد، أنّ “موسكو تعتزم مواصلة الجهود في الأمم المتحدة لإنهاء الصراع الإسرائيلي الفلسطيني في أقرب وقت ممكن، على الرغم من الموقف المستهجن للولايات المتحدة”.

وستعمل روسيا بشكل خاص في المنصات الدولية على غرار مجلس الأمن والجمعية العامة للأمم المتحدة من أجل “إنهاء مبكر للعنف في منطقة الصراع الإسرائيلي الفلسطيني، وتحييد مخاطر تفاقم الأزمة”.

ويذكر، أنّ الولايات المتحدة كانت قد أفشلت مشروع قرار الجزائر في مجلس الأمن الدولي رغم كل الآمال التي كانت معلّقة عليه، وذلك باستخدام واشنطن حق النقض.

‎وكان قد صوت 13 عضوا في مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة لصالح القرار، بينما كانت الولايات المتحدة ضده، فيما امتنعت بريطانيا فقط عن التصويت.

وتجدر الإشارة، إلى أنّ مشروع قرار الجزائر ينصّ على ضرورة “وقف فوري لإطلاق النار لأسباب إنسانية يجب أن تحترمه جميع الأطراف”، بالإضافة إلى   “المطالبة بالإفراج عن جميع المحتجزين فورا ودون أي شروط مسبقة”.

شاركنا رأيك