الرئيسية » رياضة » أنصار “الخضر” يحيون ذكرى واحدة من أروع ملاحم كرة القدم الجزائرية

أنصار “الخضر” يحيون ذكرى واحدة من أروع ملاحم كرة القدم الجزائرية

الدوري الجزائري يكشف رسميا هوية أول فريقين مغادرين للدرجة الأولى

أحيا أنصار “الخضر” على منصات التواصل الاجتماعي، الذكرى الـ11 لمباراة المنتخب الوطني الجزائري ونظيره الإبفواري، ضمن ربع نهائي كأس أمم إفريقيا 2010، التي تعد واحدة من أروع مباريات “الخضر” في تاريخ كرة القدم الجزائرية.

ونشر ناشطون على منصات التواصل الاجتماعي مقطع فيديو، يُلخص أبرز لحظات “المعركة الكروية” المجنونة، بين “الخضر” وكتيبة “فيلة” كوت ديفوار، التي قلب فيها القائد عنتر يحيى ورفاقه، الطاولة على زملاء النجم ديديي دروغبا، وفازوا بنتيجة ثلاثة أهداف مقابل هدفين.

ولُعبت المباراة بين الكتيبتين الجزائرية والإيفوارية بتاريخ الـ24 يناير 2010، على أرضية ميدان ملعب “تشيازي” الوطني بمدينة كابيندا، في مباراة أطلق عليها “معركة كابيندا” نظرا للإثارة الكبيرة التي شهدتها، وفيها أصطادت كتيبة “محاربي الصحراء” منتخب “فيلة” كوت كوت ديفوار.

ويُعد هدف التعادل المسجل برأسية صخرة دفاع المنتخب الوطني الجزائري، في شباك الحارس بوبكر باري، في الثواني الأخيرة من الوقت البديل عن الضائع من تلك المواجهة، بمثابة اللحظة المجنونة التي لن تفارق أذهان غالبية أنصار المنتخب الجزائري الذين شاهدوا وعاشوا  لحظات المواجهة وما بعدها.

وحصلت مباراة المنتخب الوطني الجزائري ومنافسه الإيفواري، في ربع نهائي منافسة كأس أمم إفريقيا بأنغولا، على لقب أجمل مباراة في سنة 2010، ضمن تصنيف الاتحادية الدولية لكرة القدم “فيفا”، خاصة وأنها نالت على نسبة مشاهدة فاقت الـ33 مليون مشاهد من القارات الخمس.

وتوقف بعدها قطار “الخضر” في تلك المنافسة القارية، بعد إقصاء أشبال الناخب الوطني رابح سعدان، في محطة نصف النهائي أمام المنتخب المصري، عقب الخسارة برباعية نظيفة، في سيناريو لن ينساه الجزائريون، بسبب ما فعله الحكم كوفي كودجا، جرّاء طرده 03 لاعبين من المنتخب الجزائري.

وكان المدافع رفيق حليش أو ضحايا الحكم البنيني، بتلقيه البطاقة الحمراء في الدقيقة الـ38، قبل أن يلحق به زميله ندير بلحاج في الدقيقة الـ71، ليكون الختام بطرد الحارس فوزي شاوشي مطلع الدقيقة الـ88، في مباراة قال عنها الكثير من المختصين أن الحكم كوفي كودجا ظلم منتخب الجزائر.

وأنهت كتيبة “الخضر” “كان” أنغولا في المركز الرابع، بعد خسارتها في المباراة الترتيبية أمام المنتخب النيجيري، بنتيجة هدف دون رد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.