الرئيسية » رياضة » أوكيدجة يتلقى انتقادات لاذعة بسبب عمل لا رياضي قام به في الدوري الفرنسي

أوكيدجة يتلقى انتقادات لاذعة بسبب عمل لا رياضي قام به في الدوري الفرنسي

أوكيدجة يتلقى انتقادات لاذعة بسبب عمل لا رياضي قام به في الدوري الفرنسي

هاجم الكثير من رواد من منصات التواصل الاجتماعي، الحارس الدولي الجزائري ألكسندر أوكيدجة، بسهام نقد لاذعة، بعد طرده بالبطاقة الحمراء المباشرة، في مباراة سهرة أمس الأربعاء، أمام فريق أنجي، ضمن مجريات الأسبوع الـ28 من الدوري الفرنسي لكرة القدم.

ووجّه رواد منصات التواصل الاجتماعي سهام انتقاداتهم اللاذعة إلى ألكسندر أوكيدجة، وأبدو غضبهم الشديد لعدم تقبلهم ما فعله في مباراة أنجي، الذي وُصف بالعمل المجنون حسب ما ورد في موقع “بلاستينغ نيوز”.

وصاحبت تعليقات الغضب وعدم رضا جماهير نادي ماتز، مقاطع الفيديو التي انتشرت سريعا على منصات التواصل الاجتماعي، والمتضمنة للقطة طرد حارس المنتخب الوطني الجزائري.

وجاء طرد أوكيدجة من المباراة في الدقيقة الأولى من الوقت البديل عن الضائع، عقب رمي اللاعب الإيفواري سليمان دومبيا الكرة خارج الميدان، ما أشعل غضب الحارس الجزائري، الذي توجه مباشرة إليه وحاول الاعتداء عليه بالضرب، قبل أن يطرده الحكم مباشرة بالبطاقة الحمراء.

ووضع “محارب الصحراء” مدربه فريديريك أنتونيني في ورطة كبيرة بنهاية تلك المواجهة، بعدما استنفذ التقني الفرنسي كل تغييراته الخمسة المسموحة له قانونا، مما اضطره إلى تحويل المدافع الفرنسي ماتيو أوديل، إلى حارس مرمى في الدقائق المُتبقية.

وغطت الهزات الارتدادية الافتراضية، للقطة طرد حارس المنتخب الوطني الجزائري ألكسندر أوكيدجة، على خسارة نادي ماتز بنتيجة هدف دون رد، أمام ضيفه فريق أنجي.

وبدورها لم تُفوت صحيفة “ليكب” الفرنسية الشهيرة، التعليق على لقطة طرد الحارس الجزائري أوكيدجة، وقالت إنه لم يُقدم تماما ما كان منتظرا منه، قبل أن تمنحه علامة 10/02، كتقييم على ما أداه من مستوى في ذلك اللقاء.

ووصفت شبكة “أر أم سي سبورت” الحادثة بالنهاية “القذرة” لنادي ماتز أمام أنجي بسبب طرد أوكيدجة في الدقائق الأخيرة من عمر المواجهة.

وتُعد البطاقة الحمراء التي تلقاها “فنك الصحراء”، سهرة أمس الأربعاء، هي الأولى له في مشواره مع ماتز، خلال قرابة ثلاث مواسم قضاها بألوان النادي ذاته، والرابعة له في كامل مشواره الكوري، مع كل الأندية التي لعب لها إلى حد الآن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.