الرئيسية » الأخبار » أول اتصال رسمي بين الجزائر والأردن بعد فتحها قنصلية في الصحراء الغربية

أول اتصال رسمي بين الجزائر والأردن بعد فتحها قنصلية في الصحراء الغربية

أول اتصال رسمي بين الجزائر والأردن بعد فتحها قنصلية في الصحراء الغربية

كشف وزير الشؤون الخارجية في الجزائر والجالية الوطنية بالخارج، رمطان لعمامرة، تلقيه مكالمة هاتفية من نظيره في الأردن أيمن حسين الصفدي.

ونشر لعمامرة تغريدة له على حسابه في موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، قال فيها: “سرني اتصال التهنئة من أخي أيمن حسين الصفدي، نائب رئيس الوزراء ووزير الخارجية وشؤون المغتربين للمملكة الأردنية الهاشمية الشقيقة، والذي أكدنا خلاله حرصنا الدائم على العمل سويا للارتقاء بالعلاقات الثنائية الأخوية وتعزيز التشاور حول الأوضاع في المنطقة العربية.”

ويعدّ هذا الاتصال الذي جمع وزير خارجية الجزائر ونظيره من الأردن، الأول من نوعه بعد إقدام المملكة الأردنية على افتتاح قنصلية لها في مدينة العيون المحتلة من طرف المغرب.

وعرفت العلاقات الجزائرية الأردنية برودة بعد إقدام المملكة الأردنية على هذه الخطوة، منذ شهر مارس الماضي.

للإشارة افتتح وزير الخارجية المغربي، ناصر بوريطة، ونظيره الأردني، أيمن الصفدي، شهر مارس الماضي مقر القنصلية العامة للمملكة الأردنية الهاشمية في مدينة العيون المحتلة في الصحراء الغربية.

وتلقى الملك محمد السادس، خلال شهر نوفمبر الماضي، اتصالا هاتفيا من الملك الأردني عبد الله الثاني، أبلغه خلاله برغبة بلاده في تدشين قنصلية عامة لها بمدينة العيون المحتلة.

ومنذ مجيء رمطان لعمامرة كوزير للخارجية الجزائرية، يسعى للتشاور مع نظرائه العرب في العديد من القضايا السياسية والأمنية، مثلما حدث أمس مع وزير الخارجية الإماراتي، بعد جمود كبير في العلاقات الجزائرية الإماراتية على خلفية انتقاد الرئيس تبون لتطبيع الإمارات علاقاتها مع الكيان الصهيوني ناهيك عن انحيازها للمرغب في قضية الصحراء الغربية، وكذا الاختلاف حول الأزمة الليبية.

عدد التعليقات: 1

  1. نربأ بالمملكة الهاشمية الاردنية أن تنجر وراء سياسات المخزن والامارات التطبيعية فنحن نتفهم المجاملة الاردنية للمخزن في العيون لكننا لا نستطيع أن نتفهم البتة التطبيع والمساس بحقوق الشعب الفلسطيني والمقدسات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.