إسبانيا ترضخ وتعلن عدم تصدير الغاز الجزائري إلى المغرب
span>إسبانيا ترضخ وتعلن عدم تصدير الغاز الجزائري إلى المغرب عبد الحميد خميسي

إسبانيا ترضخ وتعلن عدم تصدير الغاز الجزائري إلى المغرب

قالت وزيرة الدولة لشؤون الطاقة الإسبانية، سارة أغسين، إن التشغيل العكسي لأنبوب الغاز “المغاربي ـ الأوروبي” لإمداد المغرب بهذه المادة، “لن يضم أي قطرة غاز جزائرية”.

وأضافت الوزيرة، خلال جلسة في البرلمان الإسباني، الخميس، أن إعادة تشغيل أنبوب الغاز “المغاربي الأوروبي” بين إسبانيا والمغرب، من أجل تصدير الغاز نحو المملكة المغربية، لن يكون له ضرر على العلاقات مع الجزائر.

    تابعوا أوراس واحصلوا على آخر الأخبار
  • Instagram Awras
  • Youtube Awras
  • Twitter Awras
  • Facebook Awras

وأكدت أغسين أن الغاز الجزائري الذي يتم تصديره إلى إسبانيا عبر الأنبوب المباشر “ميدغاز” لم يتوقف في أي وقت من الأوقات.

وحسب وسائل إعلام إسبانية فإن عملية ضخ الغاز من إسبانيا إلى المغرب عبر خط أنابيب الغاز المغاربي الأوروبي لم تنطلق بعد، رغم إعلان وزير الانتقال الإيكولوجي تيريزا ريبيرا، الشهر الماضي، منح ترخيص التدفق العكسي والشروع في هذه العملية.

وكشفت صحيفة “لافانغوارديا” الإسبانية أن الجهاز الفني والإجراءات الإدارية جاهزة، والضواغط جاهزة منذ أيام. لكن الأمر بالضغط على الزر، الذي أُعلن الأسبوع الماضي، لم يصدر بعد، ونقلت الأنابيب التي تمر عبر مضيق جبل طارق، نيتروجين فقط، لمنع أكسدتها، والحفاظ على سلامتها.

وأرجع المصدر ذاته هذا التأخر إلى تخلف الرباط عن تسليم نسخة من الفواتير التي اشترت بها الغاز إلى الحكومة الإسبانية، من أجل تبرير مصدره، لأن الجزائر ترفض رفضا قاطعا إعادة بيع غازها إلى المغرب.

وهددت الجزائر في وقت سابق، بقطع الغاز عن المملكة الإسبانية في حال أقدمت الأخيرة على إعادة تصديره لبلد آخر.

وفي 6 مايو الجاري، قال سفير الجزائر في إيطاليا، عبد الكريم طواهرية، إن الجزائر مستعدة لقطع إمدادات الغاز الطبيعي نحو إسبانيا في حال لم تحترم المملكة الاتفاقيات بين البلدين.

وقال طواهرية، في حوار مع وكالة الأنباء الإيطالية، إن الجزائر ستوقف الامدادات في حال أقدمت إسبانيا على إعادة تصدير الغاز إلى بلد آخر.

وذكّر السفير بالبيان الرسمي الذي أصدرته الجزائر الذي أكدت فيه أنها لن تفي بالتزاماتها إذا قامت إسبانيا بتصدير الغاز إلى دول أخرى.

وتوترت العلاقات بين الجزائر وإسبانيا، منذ إعلان رئيس الحكومة تغيير موقفه بشأن قضية الصرحاء الغربية، أين انعكس ذلك على ملف إمدادات الغاز.

شاركنا رأيك

  • فتيحة

    الأحد, مايو 2022 09:02

    مسألة بزنس اش دخل الجزاءر؟ نشتري منك ونبيع لمن أردت.

  • محمد حمانه

    الأحد, مايو 2022 10:22

    تشان بين ما يصرح به، و ما سيفعل بعده. التصريحات لتنويم السذج.

  • .A. moussa

    الأحد, مايو 2022 18:17

    الغباء هو تستثمر الملايير على أنبوب غاز ويستعمله غيرك ….

    • غير معروف

      الثلاثاء, مايو 2022 06:00

      أحسنت

  • احمد ازهر

    الأحد, مايو 2022 21:18

    الإسبان هم إخوانكم هزلت .

  • برنيشي عبدالقادر

    الإثنين, مايو 2022 11:23

    أهنئ الاخوة الجزائريين على هذا النصر العظيم الذي حققوه ضد العدو. منع الغاز عن العدو المحتل الغاصب .هنيئا لكم عضوه في متحف الزمان.

  • سعيد

    الإثنين, مايو 2022 14:34

    60 عاما والجزائر تصدر الغاز و البترول، ماذا استفاد الشعب؟

  • محمد من مراكش

    الإثنين, مايو 2022 21:01

    كان غاز الجزائر له لون أزرق حتى تعرف ان إسبانيا ترسلها الى المغرب. غباء حكام الجزائر واضح في كل تصرفاتهم. الله يحفظ الشعب الجزائري ويخلصه من هؤلاء المستعمرين الذين ليس لهم اي دراية بالسياسة ولا بالدبلوماسية.

  • Brahim

    الإثنين, مايو 2022 21:41

    الأرض لله والسماء لله. كيف أصبح الأخ يتحالف مع العدو ضد أخيه… حسبي الله ونعم الوكيل

  • أبو سلامة

    الإثنين, مايو 2022 23:03

    الحمد لله ان حكام الجزائر لا يستطيعون منع الأكسجين عن المغاربة

  • محمد

    الخميس, مايو 2022 21:54

    اطردو بني صهيون ونعطوكم الغاز ببلاش