الرئيسية » الأخبار » إسبانيا تضيق الخناق على المغرب في البرلمان الأوربي وتصعيد عسكري على الحدود البحرية

إسبانيا تضيق الخناق على المغرب في البرلمان الأوربي وتصعيد عسكري على الحدود البحرية

إسبانيا تضيق الخناق على المغرب في البرلمان الأوربي وتصعيد عسكري على الحدود البحرية

تقدّم نواب أحزاب إسبانية وبدعم من أخرى أوربية في البرلمان الأوربي بمشروع إدانة المغرب بسبب ما يعتبرونه توظيف الأطفال في اقتحام سبتة ومليلية منذ قرابة ثلاثة أسابيع، حيث سيصوت البرلمان الأوربي الخميس المقبل على مشروع القرار.

وكشفت وسائل إعلام مغربية أنه إذا تمت إدانة المغرب، ستكون لأول مرة منذ أكثر من ربع قرن عندما كان البرلمان قد ضغط على المغرب في حقوق الإنسان في بداية التسعينات فترة حكم الملك الحسن الثاني.

وتوجد للبرلمان الأوروبي والحكومات الأوروبية حساسية خاصة من الهجرة، وانتقدت عدد من العواصم الرباط بسبب هجرة القاصرين نحو سبتة منذ ثلاثة أيام ودعمت إسبانيا في هذا النزاع.

ونشرت البحرية الحربية الإسبانية هذه الأيام، شريط فيديو في “تويتر” يتضمن ما يشبه مناورات ودعم لوجيستي لتواجدها العسكري في جزيرة الحسيمة، وهي الجزيرة التي تبعد بـ300 متر من ساحل مدينة الحسيمة في الريف المغربي، وتحتلها إسبانيا منذ فترة طويلة.

وأرسلت البحرية الإسبانية منذ أيام سفينة حربية للدعم اللوجيستي والحربي وطائرة مروحية من نوع شينوك.

وكتبت صحيفة أوكي دياريو أن البحرية الحربية بنشرها الفيديو أرادت إرسال خطاب حول إسبانية الصخور ومنها صخرة الحسيمة.

ويقوم الجيش الإسباني بشكل روتيني بنقل الدعم اللوجيستي من معدات ومواد غذائية وماء إلى هذه الصخرة دون الإعلان عن ذلك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.