الرئيسية » الأخبار » “إسرائيل” تحضّر نفسها لعقد اتفاق مع المغرب بهدف تعويض الغاز الجزائري

“إسرائيل” تحضّر نفسها لعقد اتفاق مع المغرب بهدف تعويض الغاز الجزائري

"إسرائيل" تحضّر نفسها لعقد اتفاق مع المغرب بهدف تعويض الغاز الجزائري

تحضّر “إسرائيل” نفسها لتعرض على الرباط توقيع اتفاقية تزويد الأخيرة بالغاز الطبيعي لتلبية احتياجات أسواقها، ليكون بديلا عن الغاز الجزائري، حسب ما كشفته وكالة الأناضول التركية.

وأوضحت الوكالة أن العلاقات بين المغرب والاحتلال الصهيوني قد تمتد إلى مجال الطاقة بين الجانبين، وصولا إلى إعادة تشغيل أنبوب الغاز المغربي الإسباني لتزويد مدريد وأسواق مجاورة أيضا بالغاز الإسرائيلي.

وأضافت أنّ تل أبيب لم تنتظر طويلا لحين إنشاء خط الأنابيب من أراضيها أو مصر إلى قارة أوروبا عبر قبرص واليونان وإيطاليا، وقد تجد أسواقا مؤقتة مستغلة العلاقات المتنامية مع الرباط.

وتابعت بالقول إن “إسرائيل” تمتلك أكثر من 6 حقول للغاز الطبيعي معظمها قادر على الإنتاج بكميات تجارية، أبرزها حقل “لوثيان” أحد أكبر ثلاثة حقول مكتشفة في مياه شرقي المتوسط.

وتأتي كل هذه التطورات، بينما ما تزال إسرائيل تبحث عن أسواق جديدة للغاز المستخرج من حقولها قبالة سواحل البحر المتوسط، بعيدا عن أسواقها المجاورة وهي الأردن ومصر.

للإشارة، فقد نقلت وسائل إعلامية محلية أنّ الجزائر لا تعتزم تجديد الخاص باستخدام الأنبوب العابر في الأراضي المغربية، الذي تنتهي آجاله بحلول أكتوبر المقبل..

جاء ذلك عقب إعلان الجزائر قطع علاقاتها مع المغرب ردا على السياسات والأفعال العدائية المستمرة للرباط تجاه الجزائر.

وفي 10 ديسمبر الماضي، أعلنت إسرائيل والمغرب استئناف العلاقات الدبلوماسية بين البلدين، التي توقفت في العام 2000.

عدد التعليقات: (2)

  1. المغرب دولة شقيقة وتحب الشعب الجزائري لكن حكامنا هم الأشرار والمجرمين دائما يفتعلون المشاكل مع المغرب لتغطية سرقتهم وإجرامهم . فالشعب الجزائري واع بكل هذا . اما الشعب المغربي والجزائري كله خاوة خاوة ويد في يد .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.