الرئيسية » رياضة » إسماعيل بن ناصر كان بطل قصة مثيرة يروي أحداثها لاعب دولي إيطالي سابق

إسماعيل بن ناصر كان بطل قصة مثيرة يروي أحداثها لاعب دولي إيطالي سابق

إسماعيل بن ناصر كان بطل قصة مثيرة يروي أحداثها لاعب دولي إيطالي سابق

روى اللاعب الدولي الإيطالي السابق مانويل باسكوال، قصة مثيرة عن أول أيام تجربته الكروية مع اللاعب الدولي الجزائري إسماعيل بن ناصر، الوافد الجديد وقتها إلى صفوف نادي إمبولي الإيطالي.

وتعود أحداث القصة إلى صيف موسم 2018/2017، عندما قدم إسماعيل بن ناصر من نادي أرسنال الإنجليزي، إلى نادي إمبولي الذي كان ينشط في دوري الدرجة الثانية الإيطالية لكرة القدم في ذلك الموسم.

وقال مانويل باسكوال في تصريحات لإذاعة “TMW” الإيطالية، أنه تابع بن ناصر لمدة 15 يوما، قبل أن يتوجه إلى أحد الإداريين في نادي إمبولي ويسأله عن المكان الذي وجدوا فيه ذلك الوافد الجديد.

وأضاف اللاعب الدولي الإيطالي السابق، أن مدة 15 يوما جعلته يُدرك أن مكانة إسماعيل بن ناصر ليست في الدرجة الثانية الإيطالية لكرة القدم، مشيرا إلا أن “محارب الصحراء” فعل أشياء كبيرة في نادي إمبولي منذ أيامه الأولى في صفوف الفريق.

وأردف مانويل باسكوال أن متوسط ميدان كتيبة “الخضر”، كان يتميز بقوته وتفوقه في قطع الكرات من لاعبي الفريق الخصم، بالإضافة إلى أنه أعطى حيوية كبيرة لنادي إمبولي.

واعتبر الظهير الأيسر الإيطالي أن كل الأمور المميزة، والأداء الكبير الذي قدمه إسماعيل بن ناصر في نادي إمبولي، فتح له باب الانضمام على مصرعيه، إلى أحد عمالقة الكرة الإيطالية والأوروبية نادي ميلان.

ولعب الإيطالي مانويل باكسوال جنبا إلى جنب مع النجم الجزائري بن ناصر، لمدة موسمين بألوان نادي إمبولي، الأول كان في دوري الدرجة الثانية الإيطالية موسم 2018/2017،

وحقق لاعب المنتخب الوطني الجزائري وزميله الدولي الإيطالي السابق الصعود معا رفقة إمبولي إلى الدوري الإيطالي لكرة القدم ولعب موسم 2019/2018 للعب مع كبار أندية الـ”كالتشيو”.

ويقضي “فنك الصحراء” موسمه الثاني تواليا رفقة نادي ميلان الإيطالي، وبات واحدا من أعمدة كتيبة المدرب ستيفانو بيولي، كما قاده تألقه الكبير ليُصبح واحدا من أفضل لاعبي خط الوسط في العالم حاليا، بشهادة العديد من الفنيين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.