span>إسماعيل دبش: الجزء الأكبر من الحراك الشعبي سيشارك في الانتخابات القادمة محمد لعلامة

إسماعيل دبش: الجزء الأكبر من الحراك الشعبي سيشارك في الانتخابات القادمة

قال أستاذ العلوم السياسية، إسماعيل دبش، إن الجزء الأكبر من الحراك الشعبي سيشارك في الانتخابات التشريعية المقررة يوم 12 جوان 2021.

جاء ذلك في تصريحات أدلى بها المحلل السياسي لـ”راديو سبوتنيك” نقلتها وكالة سبوتنيك.

وأكد دبش أن الجزائر جاهزة للاستحقاقات الانتخابية القادمة التي أعلن عنها الرئيس عبد المجيد تبون.

وأشار إلى أن “الحراك لم يبق بنفس المحتوى والأسلوب الذي كان عليه بعد أن تحقق جزء كبير من طلبات الشارع”.

وذكر دبش أن الحراك الشعبي “انخرط الجزء الأكبر منه في جمعيات مجتمع مدني وهو يتجه نحو المشاركة في الانتخابات القادمة وهناك جزء آخر من الحراك غير راض بعد عن كل هذه التغييرات وسينتظر الانتخابات القادمة إذا طرأ عنها تغيير، فربما يساهم في استحقاقات أخرى”.

وكان الرئيس عبد المجيد تبون أعلن أمس الخميس، تحديد 12 جوان موعدا للانتخابات التشريعية المبكرة.

وتواصلت اليوم مسيرات الحراك الشعبي، بعد أن خرج المتظاهرون في الجزائر العاصمة وعدد من ولايات الوطن للجمعة 108 منذ بدء الحراك في فبراير 2019.

وطالب المتظاهرون بتغيير “شامل وحقيقي” وإقامة “دولة الحق والقانون” عقب يوم واحد فقط من الإعلان عن موعد الانتخابات التشريعية المبكرة.

ملخص أسبوعي لأهم أحداث الأسبوع

سنرسل لك ملخصا أسبوعيا عن أهم الأخبار والأحداث مباشرة إلى بريدك الإلكتروني

شاركنا رأيك

  • غير معروف

    الجمعة, مارس 2021 23:54

    🤣🤣🤣🤣🤣🤣🤣🤣🤔🤑🙈🙉🙊