الرئيسية » الأخبار » إسماعيل ميرة: والد فرحات مهني ليس شهيدا وهذه حقيقة وفاته

إسماعيل ميرة: والد فرحات مهني ليس شهيدا وهذه حقيقة وفاته

إسماعيل ميرة: والد فرحات مهني ليس شهيدا وهذه حقيقة وفاته

قال البرلماني إسماعيل ميرة نجل الشهيد عبد الرحمان ميرة إن فوزه في الانتخابات التشريعية الأخيرة عن حزب التجمع الوطني الديمقراطي “الأرندي” في ولاية بجاية “لم يكن سهلا”.

وصرّح إسماعيل ميرة للحوار: “ابتعدت لمدة عن الشأن السياسي قبل أن أقرر العودة في المدة الأخيرة، وفوزي لم يكن سهلا في التشريعيات الأخيرة”.

وبشأن الإساءة للأمير عبد القادر، قال ميرة: “من الغرابة أن يظهر شخص (فرحات مهني) في مستوى متدنّ ليقارن نفسه بالأمير عبد القادر، فهذا شيء غير مقبول”.

وأضاف: “من قال إن الأمير عبد القادر خائن، فهذه كلمة يجب أن يقطع لسان صاحبها”، متسائلا: “كيف يكون الأمير عبد القادر خائنا وقد حارب الاستعمار الفرنسي لمدة 17 سنة؟”.

وتابع: “هؤلاء الذين خوّنوه اعتمدوا على الأرشيف الفرنسي، وفرنسا بإمكانها أن تحرّف الأرشيف كما تشاء”.

وبخصوص موقفه من الحركة الانفصالية “الماك” المصنفة على لائحة الإرهاب، قال ميرة إن والد زعيم الحركة  فرحات مهني ليس شهيدا كما يزعم البعض.

وأضاف المتحدث أن المعلومات التي حصل عليها من مجاهدين تكشف بأن والد فرحات مهني “أعدمته الثورة التحريرية”.

وأشار إلى أن زعيم حركة الماك فرحات مهني “مريض عقليا” وإلا كيف يتصور قيام دولة منفصلة عن الجزائر، واصفا إياه بوزير المالية لدى فرنسا.

ودافع ميرة عن جمعية العلماء المسلمين، وعن اللغة العربية قائلا إنها تعرضت للتهميش في الجزائر، وإن هناك من يراها دخيلة، حتى أصبح أساتذة ودكاترة يسيئون استعمالها.

وطالب السلطات العليا بالدفاع عن العربية، وتحسين استعمالها في الإدارات والمؤسسات المختلفة، مؤكدا أن “اللغة العربية هي اللغة الأصلية”.

عدد التعليقات: (2)

  1. كلامو صواب لكن في اللغة العربية راهو غالط لأن الجيل تاعو يتكلمو الفرنسية والعربية وتعدد اللغات. اما الجيل هدا راهم ناقصين في كل اللغات مايقرا و لا انجليزية لا فرنسية والعربية بل مارطو. يعني ماشي اللغة العربية لي راهي تخصنا واش يخصنا هو القضاء على البيروقراطية والتنوفيق لي حتا في تعليم اللغات حرموها على الجيل الصاعد. جملة بل الفرنسية ويلا بل الانجليزية مايعرفوش يرتبوها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.