span>إضافة إلى الجزائر.. لافروف: أزيد من 12 دولة تسعى إلى الانضمام لـ”بريكس” أميرة خاتو

إضافة إلى الجزائر.. لافروف: أزيد من 12 دولة تسعى إلى الانضمام لـ”بريكس”

تقدّمت الجزائر بطلب رسمي للانضمام إلى مجموعة “بريكس”، وسط مباركة صينية وروسية.

في هذا الصدد، قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، إن مجموعة “بريكس” تتمتّع بمكانة هامة على المسرح العالمي.

وأبرز سيرغي لافروف، أن الاهتمام بهذه المجموعة، يزداد يوما بعد يوم.

وكشف الوزير الروسي، أن الأمر لا يتعلّق بالجزائر فقط، إذ أن “أزيد من 12 دولة تسعى إلى الحصول على عضوية هذا الكتل الاقتصادي الهام”.

ومن بين الدول التي أكد المتحدّث اهتمامها بـ”بريكس”، الأرجنتين وإيران.

وأكد المسؤول الروسي، أن المجموعة ستتفق قريبا على المعايير ومبادئ التوسيع المحتمل.

من جهته، كشف مسؤول مصري رفيع المستوى، في تصريح سابق لموقع “الحرة” الأمريكي، أن مصر لديها رغبة في الانضمام لـ”بريكس”.

كما عبّرت المملكة العربية السعودية عن اهتمامها بالانضمام إلى هذه المجموعة التي تنافس معسكر الغرب وتهدّد قوته.

وكشف رئيس إدارة الشؤون الاقتصادية الدولية بوزارة الخارجية الصينية في وقت سابق، أن عدّة دول طرقت أبواب التكتل الاقتصادي ذاته، على غرار إندونيسيا وتركيا.

كما تسعى تركيا إلى الانضمام إلى مجموعة “بريكس”.

وتمتلك الجزائر، حظوظا أوفر من منافسيها للحصول على عضوية “بريكس”، كونها تعتبر إحدى أبرز الدول المصدّرة للغاز في الوقت الراهن.

كما تمتلك الجزائر علاقات تاريخية متينة مع الصين وروسيا اللتان أعلنتا دعمهما لانضمام الجزائر للمجموعة.

في هذا الصدد، أكد المبعوث الخاص للرئيس الروسي إلى منطقة الشرق الأوسط ودول إفريقيا، إن موسكو ترحّب بعزم الجزائر الانضمام إلى “بريكس”.

من جهته، أكد رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، أن الجزائر تمتلك الشروط اللازمة للانضمام لهذه المجموعة الاقتصادية التي تضم الصين وروسيا والبرازيل وجنوب إفريقيا والهند.

شاركنا رأيك