الرئيسية » الأخبار » إعادة بعث ملف الراي لتصنيفه كتراث عالمي

إعادة بعث ملف الراي لتصنيفه كتراث عالمي

إعادة بعث ملف الراي لتصنيفه كتراث عالمي

كشفت وزيرة الثقافة والفنون، مليكة بن دودة، أنه سيتم إعادة بعث ملف فن الراي لتصنيفه كتراث عالمي من طرف منظمة اليونيسكو أواخر الشهر الجاري.

وأكدت بن دودة في تصريح للصحافة، بمركز الدراسات الأندلسية بتلمسان، مساء أمس الإثنين، أن الوزارة تعمل على تصنيف هذا الفن كتراث عالمي.

وأوضحت الوزيرة أن لقاءها ببعض أعلام الراي يهدف إلى إظهار أن “هذا التراث هو جزائري أصيل وقديم جدا وعنده تاريخ طويل”.

وقالت المسؤولة ذاتها إن “تنويع طرق تقديم هذا الملف يجري بالاعتماد على أهله وأعلامه من أجل إعادة بعثه مجددا على مستوى اليونسكو”.

وكانت وزيرة الثقافة قد أكدت يوم 8 مارس أن الجزائر لن تتنازل عن تصنيف موسيقى الراي ضمن التراث العالمي اللامادي.

وأوضحت بن دودة أن الملف سيتم إعادة إيداعه قبل نهاية مارس الجاري على مستوى منظمة اليونيسكو، وذلك بعد تدعيمه بعناصر جديدة.

وأشارت إلى أن الملف سيتم إيداعه باسم الجزائر باعتبارها مصدرا لهذا الطابع الفني.

تجدر إلى أن وزارة الثقافة والفنون سحبت ملف تصنيف الراي كتراث عالمي من منظمة اليونسكو بحجة أنه لازال ناقصا.

وقالت الوزيرة في هذا الصدد: “لو لم نسحب الملف كان سيرفض لأنه ناقص، وسنضطر للانتظار 3 سنوات أخرى لتقديمه، لذك فضلنا سحبه باحترام”.

وطالبت المسؤولة الأولى في قطاع الثقافة باعتماد برامج ووضع ملفات في الجرائد والمجلات حول الراي الجزائري، ليظهر بأنه جزء من التاريخ والثقافة الجزائرية.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.