الرئيسية » الأخبار » إعلامي مغربي: الجزائر هي المستهدف الأول من التطبيع

إعلامي مغربي: الجزائر هي المستهدف الأول من التطبيع

حركة التوحيد والإصلاح المغربية تجدد رفضها التطبيع مع الاحتلال

قال الإعلامي المغربي علي لهروشي، إن الجزائر مستهدفة من التطبيع الذي أقامه النظام المغربي مع دولة الاحتلال الإسرائيلي.

وأوضح الإعلامي المغربي في تصريح لوكالة الأنباء الجزائرية أن تطبيع العلاقات المغربية الصهيونية رفع درجة التوتر في منطقة المغرب العربي، وبات يهدد استقرار المنطقة.

وأكد علي لهروشي المقيم في هولندا منذ حوالي 20 سنة، أن نظام المخزن كان يرتب منذ مدة لإعلان التطبيع مع الاحتلال الإسرائيلي، للاستقواء به وبأمريكا.

وأشار إلى أن رفض الجزائر للأساليب الاستعمارية التي ينتهجها المغرب في المنطقة دفع نظام المخزن للتحالف مع دولة الاحتلال الإسرائيلي لضرب استقرارها.

وأردف قائلا “إن الجزائر هي المستهدف الأول من التطبيع، بسبب مواقفها الداعمة للشرعية الدولية”، فالنظام المغربي –حسبه- يعمل بالتحالف مع القوى الاستعمارية لضرب استقرارها حتى يسهل تفكيك منطقة المغرب العربي وشمال إفريقيا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.