الرئيسية » الأخبار » إنهاء مهام زوجة الجنرال الفار غالي بلقصير

إنهاء مهام زوجة الجنرال الفار غالي بلقصير

إنهاء مهام زوجة الجنرال الفار غالي بلقصير

صدر في العدد الأخير من الجريدة الرسمية مرسوم رئاسي يقضي بإنهاء مهام مجموعة قضاة من بينهم فتيحة بوخرصة زوجة الجنرال الفار غالي بلقصير.

وتوجد بوخرصة رفقة القائد السابق للدرك الوطني في حالة فرار بعد إعلان وزارة الدفاع الوطني في بيان لها متابعة بلقصير قضائيا بتهم الخيانة العظمى من خلال الاستحواذ على معلومات ووثائق سرية لغرض تسليمها لأحد عملاء دولة أجنبية.

وفي أوت 2020، أمر قاضي التحقيق العسكري بالبليدة بوضع المتهمين المساعد الأول بونويرة قرميط والرائد درويش هشام الحبس المؤقت، وأصدر أمرا بالقبض ضد المتهم بلقصير غالي.

وكشف موقع “مغرب انتليجنس” الفرنسي في جوان 2020، أن المحكمة العسكرية تُحضر لإصدار مذكرة توقيف دولية ضد القائد السابق للدرك الوطني بسبب تورطه في فضائح فساد رفقة زوجته فتيحة بوخرصة رئيسة مجلس قضاء تيبازة.

وذكر الموقع الفرنسي أن الجنرال غالي بلقصير دخل في اتصالات رسمية مع الأجهزة الاستخباراتية الفرنسية والإسبانية للتفاوض معهم بخصوص اللجوء السياسي خوفا من ترحيله إلى الجزائر.

وكان رئيس الدولة السابق عبد القادر بن صالح أنهى مهام قائد الدرك غالي بلقصير نهاية جويلية الماضي بعد عامين من  توليه المنصب خلفا لمناد نوبة.

وأصدر قاضي التحقيق لدى المحكمة العسكرية بالناحية الجهوية الأولى للبليدة 4 أوامر بالقبض الدولي ضد قائد الدرك الوطني السابق، لتورطه في 3 قضايا فساد، والرابعة تتعلق بالخيانة العظمى، وهي القضايا التي جرّت العديد من الضباط من مختلف الرتب إلى القضاء العسكري، حسب ما ذكرته وسائل إعلام محلية.

عدد التعليقات: 1

  1. الخيانة العضمي من طرف اليد اليمني لقائد الاركان السابق!!
    ما معني هذا ؟!!!
    ثم كيف تتهم احد بانه اخذ معلومات حساسة ثم تتابعه عبر الانتربول و تجعله في وضع يفرض عليه التفاوض مع القوي الاجنبية لاعطائه اللجوء؟’
    اليس من الافضل ان تحاول ارجاعه الي الوطن بالمفاوضة معه بدل جعله في وضع يفرض عليه التفاوض مع المخابرات الاجنبية؟
    بتسال المرأ في بعض المرات من له الحق في محاسبة من في العصابة . كلهم …… مثل ما قال المرحوم عزدين مجوبي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.