الرئيسية » الأخبار » إيداع الوزير الأسبق للعلاقات مع البرلمان طاهر خاوة الحبس المؤقت لمتابعته بتهم تتعلق بـ”الفساد”

إيداع الوزير الأسبق للعلاقات مع البرلمان طاهر خاوة الحبس المؤقت لمتابعته بتهم تتعلق بـ”الفساد”

رفض الإفراج عن الوزير الأسبق طاهر خاوة

أمر قاضي التحقيق للغرفة الثانية للقطب الجزائي الاقتصادي والمالي لدى محكمة سيدي امحمد في ساعة متأخرة من ليلة الخميس، بإيداع وزير العلاقات مع البرلمان الأسبق طاهر خاوة، الحبس المؤقت بسجن القليعة للاشتباه في تورطه في قضايا فساد.

ونقلا عن موقع”الشروق أونلاين” فإن الطاهر خاوة كان لديه علاقة وطيدة مع الوزير السابق للعدل الطيب لوح، وكذا رجل الأعمال عبد المالك صحراوي الذي تم إيداعه من طرف قاضي التحقيق للغرفة  الثانية للقطب الاقتصادي والمالي الحبس المؤقت حيث يتابع في قضية الحال.

تجدر الإشارة إلى أن السلطات القضائية، أصدرت في 11 جانفي 2020 قرارا بمنع الوزير الأسبق الطاهر خاوة من السفر.

وأصدر قرار المنع بعد مباشرة السلطات القضائية لتحقيقات معمقة ضد المسؤول الحكومي السابق، والذي يشتبه أن يكون متورطا في قضايا فساد.

وتولى طاهر خاوة منصب وزير العلاقات مع البرلمان، لفترتين منفصلتين 2015/2016 و 2017/2018 في حكومتي عبد المجيد تبون وأحمد أويحيى، وذلك إلى غاية 4 أفريل 2018.

وقبل ذلك كان خاوة نائبا في المجلس الشعبي الوطني لثلاث عهدات متتالية، تولي خلالها منصب رئيس لجنة شؤون المالية والميزانية، ونائب رئيس اللجنة الاقتصادية.

وشغل منصب رئيس المجموعة البرلمانية لحزب جبهة التحرير الوطني سنة 2012.

كما شغل عضوية البرلمان الإفريقي سنة 2012.

وولد طاهر خاوة في 23 جانفي 1966 ببلدية عين جاسر التابعة لولاية باتنة، واشتغل في التعليم بداية مساره المهني، ثم انتقل إلى العمل في سلك المحاماة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.