الرئيسية » الأخبار » الإخلال بسير الانتخابات التشريعية يجر 35 شخصا إلى السجن

الإخلال بسير الانتخابات التشريعية يجر 35 شخصا إلى السجن

إيداع 35 شخص الحبس بسبب الإخلال بسير الانتخابات التشريعية

أعلنت وزارة العدل في بيان لها، عن إيداع 35 شخصا الحبس ووضع عشرة أشخاص تحت الرقابة القضائية، جراء إخلالهم بسير العملية الانتخابية.

وأصدرت الجهات القضائية في حق بعض الموقوفين، عقوبة الحبس النافذ تتراوح مدته بين 06 أشهر و18 شهرا حبسا نافذا، مع غرامة مالية وصلت إلى 100 ألف دينار.

وأوضحت وزارة العدل أن الضبطية القضائية تجري تحريات بشأن 86 واقعة مبلغ عنها منسوبة إلى 67 شخصا وآخرين مجهولين.

وتشمل إجراءات المثول الفوري 39 شخصا، والتحقيق القضائي مع 30 شخصا وفق المصدر ذاته.

وورد في بيان الوزارة أن مجمل الوقائع تتمثل في توزيع وثائق ذات صلة بالانتخابات يوم الانتخاب، وتعكير صفو مكاتب التصويت، والدخول بغير حق لمراكز التصويت.

ويضاف إلى هذا، سرقة أوراق التصويت من مكاتب التصويت وتوزيعها خارجه، وتقديم هبات نقدية للتأثير على تصويت الناخب، وتعدد الوكالات، بالإضافة إلى إدخال أوراق التصويت داخل الصندوق من غير الناخب.

ويذكر أن قانون الانتخابات الجديد أقر مواد عديدة تجرم الأفعال التي تمس بالعملية الانتخابية والإخلال بها سواء من قبل الناخبين أو المرشحين أو حتى المؤطرين لمكاتب الاقتراع، تصل درجة عقوبتها إلى 20 سنة حبسا.

وأكد رئيس السلطة المستقلة لمراقبة وتنظيم الانتخابات محمد شرفي، أن سير العملية الانتخابية كان جيدا ولم يتم تسجيل أي تجاوزات.

وكان رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، قد أسدى تعليمات لوزير الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية، ومسؤولي الأجهزة الأمنية لضمان تأمين العملية الانتخابية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.