ابن الشنفرة يطالب بنقله للكاميرون من أجل رقية المنتخب الوطني
span>ابن الشنفرى” يطالب بنقله للكاميرون من أجل رقية المنتخب الوطني” إيمان مراح

ابن الشنفرى” يطالب بنقله للكاميرون من أجل رقية المنتخب الوطني”

طالب الراقي “ابن الشنفرى”، بنقله إلى الكاميرون من أجل الوقوف مع الخضر لفك عقدة التهديف.

وأكد الراقي، في فيديو له، أن المنتخب الوطني يعاني من العين أكثر من السحر، قائلا “بالرغم من إنني لا أتابع كرة القدم لكن شاهدت مباراة المنتخب الوطني، وتفرجت كيف عانى الخضر أمام مرمى المنافس دون نتيجة وإحراز هدف”.

وأشار “ابن الشنفرى”، إلى أنه بعد وفاة الراقي بلحمر الذي كان يتنقل مع الخضر في مبارياتهم لا يوجد راق آخر يتنقل معهم.

وأبدى الراقي استعداده للتنقل إلى الكاميرون، في حال استخراج جواز سفره.

للإشارة، فإن المنتخب الوطني كان قد خسر أمس الأحد، المباراة أمام منتخب غينيا الاستوائية، الذي سجّل هدفا واحدا في شباك الخضر.

 

وأثارت خسارة محاربي الصحراء، استغرابا في الوسط الكروي خصوصا لدى الأنصار الجزائريين، بحكم التشكيلة القوية التي اختارها بلماضي للعب المباراة.

وبالرغم من تسجيل المنتخب الوطني لهدفين خلال المباراة، إلا أنهما لم يحتسبا بسبب تسجيل الحكم وضعيتي تسلّل.

وقال الناخب الوطني جمال بلماضي، عقب الخسارة، “الخسارة أمام غينيا الاستوائية لا تعني أننا في أعداد الموتى، وما دمنا لم نمت فإن الأمل يبقى قائما”.

وأكد بلماضي، أنه متفائل بإمكانية تأهل الخضر لثمن نهائي كأس الأمم الإفريقية، بالرغم من الخسارة أمام غينيا الاستوائية.

في السياق ذاته، قال بلماضي إن المنتخب الجزائري سيجتهد للفوز أمام ساحل العاج في المباراة الأخيرة من دور المجموعات.

وينتظر أن يواجه أبطال الجزائر، ساحل العاج، يوم الخميس المقبل، في مباراة ستكون حاسمة بالنسبة للخضر.

 

شاركنا رأيك