الرئيسية » الأخبار » اتفاقيات بين الرباط وتل أبيب لصناعة السلاح داخل المغرب بمساعدة الكيان الصهيوني

اتفاقيات بين الرباط وتل أبيب لصناعة السلاح داخل المغرب بمساعدة الكيان الصهيوني

اتفاقيات بين الرباط وتل أبيب لصناعة السلاح داخل المغرب بمساعدة الكيان الصهيوني

من المرتقب أن توقع الرباط وتل أبيب، اتفاقيات تعاون في مجال الدفاع والتأسيس لصناعة السلاح داخل المملكة المغربية بمساعدة الكيان الصهيوني، حسبما أفاد به موقع “فبراير” المغربي.

وستسمح هذه الاتفاقيات للمغرب بتعزيز ترسانتها العسكرية بطائرات “درون متفجرة” من صنع “إسرائيلي”، حسب المصدر ذاته.

في هذا الإطار، سيقوم وزير الدفاع “الإسرائيلي” بزيارة إلى المملكة المغربية في الأسابيع القليلة القادمة.

وأفاد المصدر ذاته، أن عقد الاتفاق الثلاثي بين الرباط وواشنطن وتل أبيب، الذي تم توقيعه مؤخرا سمح للنظام المغربي بالدخول في اتفاقيات كبرى مع الجهات العسكرية الصهيونية.

ويسعى النظام المغربي إلى تعزيز ترسانته الحربية وتقوية دفاعه، لمحاربة الشعب الصحراوي تحت لواء جبهة البوليزاريو، وفقا لما أفاد به المصدر ذاته.

يذكر أن الجيش الجزائري  يحتل المرتبة الثانية بين أقوى جيوش القارة الأفريقية بعد الجيش المصري، فيما يحتل الجيش المغربي  المرتبة الخامسة بين الجيوش الأفريقية، بعد كل من مصر والجزائر وجنوب أفريقيا ونيجيريا، بحسب تقرير عن أقوى جيوش العالم، لموقع “غلوبال فاير بور” الأمريكي لعام 2021.

ويمتلك المغرب قوات عسكرية عددها 510 ألف جندي، بينهم 150 ألف جندي قوات احتياطية.

وتتكون القوات الجوية المغربية من 249 طائرة حربية، بينها 83 مقاتلة وطائرة اعتراضية، و29 طائرة نقل عسكري و67 طائرة تدريب و4 طائرات مهام خاصة، وطائرتين للتزويد بالوقود في الجو و64 مروحية.

فيما يتكون الأسطول الحربي المغربي من 121 وحدة بحرية من بينها 6 فرقاطات وكورفيت و22 سفينة دورية.

عدد التعليقات: 1

  1. ويسعى المغرب إلى تعزيز ترسانته الحربية وتقوية دفاعه، لمحاربة الجزائر تحت لواء جبهة البوليزاريو

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.