الرئيسية » الأخبار » اجتماع “طارئ” للجنة متابعة فيروس كورونا

اجتماع “طارئ” للجنة متابعة فيروس كورونا

الجزائر تسجل أكبر حصيلة إصابات يومية بكورونا منذ تفشي الوباء

نظمت اللجنة العلمية لرصد ومتابعة فيروس كورونا، مساء اليوم الأربعاء، اجتماعا وصف بـ”الطارئ”.

وأكد بيان وزارة الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات، أن الاجتماع نظم نظرا للوضعية الوبائية التي تعرفها الجزائر وبالخصوص العاصمة.

وجاء في بيان الوزارة أن “رئيس اللجنة العلمية لرصد ومتابعة تفشي وباء كورنا كوفيد- 19، ترأس اجتماعا طارئا استثنائيا جمع إطارات الإدارة المركزية ومدراء المؤسسات الاستشفائية لولاية الجزائر”.

وأوضح المصدر ذاته أن الاجتماع “يهدف للإسراع باتخاذ الإجراءات استباقية ضرورية للتكفل بمرضى كوفيد -19 في أحسن الظروف بعد الارتفاع المحسوس للإصابات الذي شهدته البلاد الأيام القليلة الماضية”.

ووقف رئيس اللجنة العلمية، خلال الاجتماع على آخر مستجدات الوضع الوبائي للإصابات في البلاد.

وأسدى المسؤول ذاته جملة من تعليمات وصفتها الوزارة بـ”الصارمة” تتمحور في تعزيز الوسائل اللوجستية و التقنية والبشرية المتمثلة في رفع عدد الأسرة في المستشفيات، بما فيها  وحدات العناية المركزة.

ودعا رئيس لجنة كورونا إلى توفير مادة الأكسجين وكذا الأدوية الضرورية للعلاج، وكذا رفع وتيرة التلقيح ضد فيروس كوفيد-19.

وقالت مصالح الوزير بن بوزيد أن هذه التعليمات جاءت “للاستجابة بفعالية لأي وضع طارئ”.

تجدر الإشارة إلى أن اللجنة العلمية سجلت خلال الـ 24 ساعة الأخيرة 397 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا، و8 وفيات.

وتماثلت 274 حالة للشفاء، خلال الفترة نفسها، فيما يتواجد 32 مريضا بمصالح العناية المركزة.

وأكدت اللجنة أن الوضعية الحالية للوباء تستدعي من طرف كل المواطنين اليقظة واحترام قواعد النظافة والمسافة الجسدية والامتثال لقواعد الحجر الصحي والارتداء الإلزامي للقناع.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.