الرئيسية » الأخبار » اختصاصي في الأمراض التنفسية يحذر من تشبع المستشفيات بتزايد إصابات كورونا

اختصاصي في الأمراض التنفسية يحذر من تشبع المستشفيات بتزايد إصابات كورونا

اختصاصي في الأمراض التنفسية يحذر من تشبع المستشفيات بتزايد إصابات كورونا

حذر اختصاصي الأمراض التنفسية، البروفيسور صالح للو، اليوم الجمعة، من تشبع المستشفيات خلال الأيام القادمة بعد تزايد حالات الإصابة بفيروس كورونا.

واعتبر للو، في تصريح لإذاعة سطيف، أن الوضعية الوبائية في الجزائر “مقلقة”، مشيرا إلى أن السبب هو سلالة “دلتا” التي تبقى المسيطرة.

وأكد المتحدث أن عدد مرضى كورونا في المستشفيات بلغ 4 آلاف حالة بعد أن كان قبل أسبوعين لا يتجاوز 3 آلاف.

وحسب تقديرات الطبيب العلمية ستتواصل الحالات في الارتفاع، لافتا إلى أن ما يعلن عنه فقط هي الحالات المسجلة، وربما هي غير معلن عنها وغير مسجلة.

ويرى البروفيسور للو أن الجزائر تعيش نفس الوضعية التي كانت مع الموجة الثالثة بوجود حالات خطرة تصل للمستشفى وتتطلب الاستشفاء والإنعاش.

وأوضح الطبيب المختص أن الفئة الأكثر عرضة لإصابات كورونا هي الشباب، لسبب بسيط وهو عدم تلقي اللقاح.

وقال للو: “لا أفهم لماذا الجزائريون يتركون حتى الوصول الى الذروة وحالات التشبع ثم يذهبون للتلقيح”.

وأبرز البروفيسور صالح للو أن الوصول إلى الذروة والأرقام القياسية سيكون نهاية شهر جانفي، ثم بعدها تبدأ الأرقام في التنازل تدريجيا.

وأبدى للو عدم تخوفه من متحور  “أوميكرون” كما هو الشأن مع “دلتا” الذي يبقى المسيطر بأعراضه الخطرة ويطلب الأوكسجين بكثرة.

ولفت إلى أن أعراض “أوميكرون” خفيفة مقارنة بـ”دلتا”، فهو غالبا لا يصل الى الرئتين، ويكتفي فقط بالمنطقة العلوية وخاصة القصبة الهوائية، ويسبب صداع للرأس متواصل وأيضا عرق شديد ليلا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.