span>ارتفاع حجم المبادلات التجارية بين الجزائر وروسيا إيمان مراح

ارتفاع حجم المبادلات التجارية بين الجزائر وروسيا

كشفت وزارة الصناعة والإنتاج الصيدلاني، أنّ نسبة التبادلات التجارية بين الجزائر وروسيا ارتفعت إلى 2% وتقدّر بملايين الدولارات.

ويأتي الحديث عن المبادلات بين الجزائر وروسيا، عقب مشاركة وزير الصناعة والإنتاج الصيدلاني، علي عون، في أشغال منتدى سان بطرسبورغ الاقتصادي الدولي.

وخلال مشاركته، أبرز عون الأهمية التي توليها الجزائر للقطاع الصناعي، والتي تترجمها مختلف التسهيلات التي توفرها الدولة للمستثمرين الوطنيين والأجانب لتجسيد مشاريعهم في كل الشعب الصناعية.

من جهتهم، عرب جميع المتعاملين الروس المشاركين في المنتدى، عن رضاهم خلال إقامتهم في الجزائر والتبادلات التي أجروها مع المتعاملين الاقتصاديين الجزائريين.

للإشارة، فقد نُظمت لقاءات عدة في الجزائر بمختلف ولايات الوطن بالتنسيق مع مجلس التجديد الاقتصادي بكل من بجاية وقسنطينة ووهران وسطيف لتمكين المتعاملين الروس من اكتشاف أهم المناطق الصناعية، وفق بيان للوزارة.

جدير بالذكر، أنّ العلاقات الثنائية بين الجزائر وروسيا، تتميز منذ 6 عقود، بالتعاون المتواصل والثقة المتبادلة والشراكة الاستراتيجية.

وكان رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، قد أجرى زيارة إلى روسيا السنة الماضية، دامت 3 أيام، أين التقى بالرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

وخلال اللقاء الذي جمع الرئيسين، تم الاتفاق على أهمية تبادل الزيارات رفيعة المستوى والعزم على تعزيز التعاون من خلال التوقيع على وثيقة جديدة تكون أساسا للعلاقات الثنائية، بالإضافة إلى الزيارات المتبادلة لمسؤولين عسكريين.

وفي إطار تعزيز التعاون تم تنصيب مجموعتين برلمانيتين للصداقة الجزائر-روسيا سنة 2022، على مستوى غرفتي البرلمان.

 

 

شاركنا رأيك