الرئيسية » الأخبار » استئناف النقل بالمترو والمصاعد الهوائية ينتظر الضوء الأخضر

استئناف النقل بالمترو والمصاعد الهوائية ينتظر الضوء الأخضر

قال الرئيس المدير العام لمجمع النقل البري للمسافرين، مختار رزوق، إن المجمع جاهز لاستئناف النقل بالمترو والمصاعد الهوائية في انتظار الضوء الأخضر من قبل السلطات العمومية.

وأكد رزوق لدى نزوله ضيفا على الإذاعة الجزائرية، اليوم الإثنين، أن كل الترتيبات وضعت لاستئناف الخدمات وفق البروتوكول الصحي.

وقال المتحدّث ذاته، بعد رفع التجميد على حركة النقل ما بين الولايات لاحظنا احتراما تاما ودقيقا للبروتوكول الصحي من قبل المسافرين والمهنيين والمتعاملين.

وأكد رزوق، أن ذلك يسهّل عمل مسيري المحطات المقدرة بـ 75 محطة على المستوى الوطني، وهو ما يشجع على استئناف خدمة المترو والمصاعد الهوائية.

وكشف المسؤول ذاته، أن الإقبال على حركة النقل ما بين الولايات كان محتشما في الأسبوع الأول بعد رفع التجميد، لكنه تزايد مع مرور الأيام.

وأوضح رزوق، أن ذلك ولّد ضغطا كبيرا، مؤكدا أن “المجمع بصدد وضع إستراتيجية جديدة لإعادة ضبط المواقيت من أجل تكييفها مجددا مع مواقيت الحجر الصحي بالتنسيق مع ممثلي الناقلين”.

خسائر المؤسسة

كشف مختار رزوق، خسائر المؤسسة بالنسبة للنقل بالميترو والمصاعد الهوائية والترامواي، والتي قدّرت بـ 13 مليار دينار.

أما بالنسبة لمؤسسات تسير المحطات، فقدرت الخسائر بـ 700 مليون دينار.

وفيما يتعلّق بالحافلات فقدرت بـ500 مليون دينار، حسب قول رزوق.

وفي سياق متصل، طالب المسؤول نفسه، بضرورة التعاون بين المتعامل العمومي والخاص لبلورة استراتيجية جديدة لعصرنة منظومة قطاع النقل والحد من المنافسة العشوائية “باعتباره الشريان الحيوي للتنمية الاقتصادية”.

وكان مختار رزوق، قد كشف شهر ديسمبر الماضي أن خسائر الميترو والترامواي والتلفريك بلغت لوحدها 13 مليار دينار.

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.