الرئيسية » الأخبار » استجابة جزئية لمطالب الجالية الجزائرية

استجابة جزئية لمطالب الجالية الجزائرية

إستجابة جزئية لمطالب الجالية

أمر رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون، اليوم الأحد، بإعفاء الطلبة والمسنين ذوي الدخل الضعيف من الجالية الجزائرية العائدة إلى أرض الوطن، من دفع تكاليف الإيواء المتعلقة بالحجر الصحي.

وأفاد بيان رئاسة الجمهورية، الصادر عقب اجتماع مجلس الوزراء الدوري، أن الرئيس تبون أمر بتخفيض مصاريف الإيواء بنسبة عشرين بالمائة، للجزائريين العائدين إلى أرض الوطن.

وكان العديد من أفراد الجالية قد رفضوا الإجراءات التي أقرتها الحكومة بخصوص عودتهم إلى أرض الوطن، مطالبين بإعادة النظر فيها.

وجاء في البيان السابع للجاليات الجزائرية في المهجر، الصادر يوم الأحد: “نستهجن إصرار السلطات الجزائرية على فرض سياسة الأمر الواقع من خلال الإبقاء على الإجراءات التعجيزية التي رفضتها الجالية في كل بياناتها السابقة”.

ولفتت الجالية إلى أن السلطات لم تدرس إمكانيات تسديد العائلات والطلبة في ظل أزمة كورونا الاقتصادية التي أضرت بهم كثيرا، واعتبرت سعر الحجر “ابتزازا واستغلالا لضعف الجالية من أجل عودتهم لأرض الوطن”.

وطالب ممثلو الجالية بالسماح باقتناء التذاكر مع شركات الخطوط الأجنبية لتخفيف الضغط على الخطوط الجزائرية، داعية إلى التعجيل بفتح الحدود البرية والبحرية.

تجدر الإشارة إلى أن أفراد الجالية الجزائرية في فرنسا، نظموا أمس السبت، وقفة احتجاجية أمام القنصلية الجزائرية في مرسيليا رافضين شروط الحكومة.

وطالبت الجالية في احتجاجاتها بتوضيحات، وإعادة النظر في الشروط التي فرضتها السلطات العمومية من أجل الدخول إلى أرض الوطن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.