الرئيسية » الأخبار » اعتقال شخصيات بارزة في الأردن.. بينهم أحد أفراد العائلة المالكة والرئيس الأسبق للديوان الملكي

اعتقال شخصيات بارزة في الأردن.. بينهم أحد أفراد العائلة المالكة والرئيس الأسبق للديوان الملكي

اعتقال شخصيات بارزة في الأردن

كشفت وكالة الأنباء الأردنية “بترا”، اليوم السبت، أن السلطات الأمنية اعتقلت شخصيات أردنية بارزة بينهم رئيس الديوان الملكي الأسبق باسم إبراهيم عوض الله، لأسبابٍ أمنيّة.

ونقلت الوكالة عن مصدر أمني، قوله: “إنه وبعد متابعة أمنية حثيثة تمّ اعتقال المواطنين الأردنيين الشريف حسن بن زيد وباسم إبراهيم عوض الله وآخرين لأسبابٍ أمنيّة”.

وأضاف المصدر أنّ “التحقيق في الموضوع جارٍ”.

ويعد الشريف حسن بن زيد من أفراد العائلة الملكية في الأردن، بينما شغل باسم إبراهيم عوض منصب رئيس الديوان الملكي الأردني.

إلى ذلك، ذكرت صحيفة “واشنطن بوست” (Washington Post) الأميركية أن السلطات الأردنية اعتقلت الأمير حمزة بن الحسين و20 آخرين بسبب ما وصفه مسؤولون بأنه “تهديد لاستقرار البلاد”.

وأشارت إلى وضع الأمير حمزة بن حسين، الابن الأكبر للملك الحسين الراحل وزوجته الرابعة المولودة في أمريكا الملكة نور، تحت الإقامة الجبرية في قصره في عمان، وسط تحقيق مستمر في “مؤامرة مزعومة” للإطاحة بأخيه الأكبر غير الشقيق الملك عبد الله الثاني. وفقًا لمسؤول استخباراتي رفيع المستوى في الشرق الأوسط اطلع على الأحداث.

ونقلت وكالة “بترا” بيانا صادرا عن القيادة العامة للقوات المسلحة الأردنية، يؤكد فيه رئيس هيئة الأركان المشتركة للقوات المسلحة الأردنية، يوسف الحنيطي، أن التحقيقات مستمرة في قيام مسؤولين سابقين بنشاطات تستهدف أمن الأردن.

وجاء في البيان: “أكد رئيس هيئة الأركان المشتركة اللواء الركن يوسف أحمد الحنيطي اليوم السبت، عدم صحة ما نشر من ادعاءات حول اعتقال سمو الأمير حمزة، لكنه بيّن أنه طٌلب منه التوقف عن تحركات ونشاطات توظف لاستهداف أمن الأردن واستقراره في إطار تحقيقات شاملة مشتركة قامت بها الأجهزة الأمنية، واعتقل نتيجة لها الشريف حسن بن زيد وباسم إبراهيم عوض الله وآخرون”.

وقال اللواء الحنيطي، بحسب الوكالة: إن “التحقيقات مستمرة وسيتم الكشف عن نتائجها بكل شفافية ووضوح”. مشددا على أن “كل الإجراءات التي اتخذت جرت في إطار القانون وبعد تحقيقات حثيثة استدعتها”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.