الرئيسية » الأخبار » اقتناء طائرات صغيرة قاذفة للمياه للتصدي لحرائق الغابات

اقتناء طائرات صغيرة قاذفة للمياه للتصدي لحرائق الغابات

اقتناء طائرات صغيرة قاذفة للمياه للتصدي لحرائق الغابات

قال المدير العام للغابات علي محمودي، إن مصالح المديرية العامة للغابات، تعتزم اقتناء طائرات قاذفة للمياه و80 شاحنة مصهرجة للتدخل الأولي، بالإضافة إلى اقتناء طائرات دون طيار.

وأعلن محمودي لدى حلوله ضيفا على الإذاعة الوطنية، عن إعداد دفتر شروط بالتنسيق مع وزارة الداخلية، لاقتناء طائرات صغيرة قاذفة للمياه للتدخل السريع من أجل إخماد الحرائق.

كما يتم التنسيق مع المعهد الوطني للتكنولوجيا الصناعية، لتصنيع درون خاص بمراقبة ومكافحة الحرائق.

وسيسمح تعزيز الترسانة المستخدمة في إخماد الحرائق، بتجنب تسجيل خسائر كبيرة في المساحات الخضراء كتلك التي تسجل كل سنة.

وأوضح المدير العام للغابات أنه سيتم  تسخير 404 برج مراقبة  يضم 940 عاملا، و 470 فرقة متنقلة متكونة من 2675 نقطة مجهزة للتزويد بالمياه.

كما يتم تحضير 178 ورشة تدخل مكونة من 10 آلاف عامل للتصدي لاندلاع الحرائق، بالإضافة إلى تشكيل لجان عملياتية على مستوى 40 ولاية يرأسها الولاة  461 لجنة على مستوى الدوائر و 1315 لجنة على مستوى البلديات، و1542 لجنة خاصة بالمواطنين القاطنين في الغابات.

ولتجنب المخاطر المحدقة بالغابات، خاصة خلال هذه الفترة من السنة والتي غالبا ما تشهد انفلاتا في اندلاع الحرائق، يرى محمودي أن تجنب حرائق الغابات مسؤولية جميع الجزائريين.

وبخصوص الأرقام الرسمية لحرائق الغابات المسجلة السنة الماضية، قدرت وفق المتحدث ذاته بـ44 ألف هكتارا، 16 ألف منها غابات، و13380 أدغال و13486 من الأحراش.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.