الرئيسية » الأخبار » الأئمة يراسلون الرئيس احتجاجا على جراد

الأئمة يراسلون الرئيس احتجاجا على جراد

تنسيقية الأئمة تستنكر تعامل وزير الشؤون الدينية مع مطالبها

كشف جلول حجيمي، الأمين العام للتنسيقية الوطنية للأئمة وموظفي الشؤون الدينية، عن نيتهم في مراسلة رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون من أجل استيضاح المرسوم الذي أصدره الوزير الأول القاضي بمنح لقب العائلات الكافلة للأطفال مجهولي النسب.

واستغرب حجيمي، في اتصال مع “أوراس” اليوم الجمعة، “صدور مرسوم مبهم بهذا الشكل والذي مس في ظاهرة بقاعدة دينية واضحة”.

وقال الإمام إنه من المفروض قبل صدور هذا المرسوم أن تتم استشارة المختصين في الشريعة الإسلامية في قضية منح الألقاب للأطفال المكفولين.

وطالب حجيمي جراد بالإعلان عن الجهة التي أفتت له بهذه المسألة، قائلا: “على الدولة برمتها أن تستشير أهل الاختصاص والشريعة، لأن الإسلام دين الدولة ولا يمكن لهم الخروج عن الدين، أما إذا كانت المسائل خلافية أو اجتهادية فليقدموا لنا صيغتها ومن أفتى لهم بذلك”.

وأوضح حجيمي أنه “إذا كان المرسوم يقصد به الكفالة من تعليم وإنفاق ومجرد منح الوثائق من أجل تسهيل الحياة على المكفول فهذا أمر جائز، أما إذا كان يقصد بها الميراث فهنا الإشكال لأنه محرم في الدين”.

كما شرح الأمين العام للتنسيقية الوطنية للأئمة لأوراس فتوى الشيخ حماني، وأكد أنها لم تخالف الشريعة، وهي تتحدث عن منح اللقب من أجل تسهيل الحياة على المكفول فقط ولا تشمل الميراث.

من جهة أخرى قال الإمام “إن هذا المرسوم سيفتح الباب أمام السيدات العازبات لكفالة الأطفال ومنحهم اسمهن، وسيؤدي الأمر إلى إشكال اجتماعي كبير”.

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.