الأرجنتين تقدّم عرضا مغريا لإسبانيا لتعويض غاز الجزائر
span>الأرجنتين تقدّم عرضا مغريا لإسبانيا لتعويض غاز الجزائر أميرة خاتو

الأرجنتين تقدّم عرضا مغريا لإسبانيا لتعويض غاز الجزائر

عوامل عديدة باتت تتحكّم في سوق الغاز، لاسيما وأن الحرب الروسية الأوكرانية لا تزال في أوجّها، وسط مخاوف من تعطّل إمدادات الغاز الروسي إلى القارة العجوز، وعدم تمكن الغاز الجزائري من تغطية كل احتياجات أوروبا.

وتبحث الدول التي لا تمتلك هذه المادة الاستراتيجية عن مصادر جديدة لضمان أمنها الطاقوي.

    تابعوا أوراس واحصلوا على آخر الأخبار
  • Instagram Awras
  • Youtube Awras
  • Twitter Awras
  • Facebook Awras

من جهتها تسعى الدول الموردّة للغاز إلى كسب أسواق جديدة وتحقيق مكاسب إضافية.

وبرزت الجزائر كأهم دولة يعوّل عليها الاتحاد الأوروبي للحد من استيراد الغاز الروسي.

ووسط الأزمة الدبلوماسية بين الجزائر وإسبانيا، تحاول الأرجنتين توريد غازها غير التقليدي لمدريد، بدل استيراد الأخيرة للغاز الجزائري.

وكشف موقع “الموندو”، أن الرئيس الأرجنتيني ألبيرتو فرنانديز قدّم عرضا مغريا وجذابا لرئيس الحكومة الإسبانية بيدرو سانشيز، من أجل استيراد الغاز الأرجنتيني وتنويع الموردين بدل الاعتماد على الجزائر وتجنب أي أزمة جيوسياسية.

ومن غير الممكن أن تعوّض الأرجنتين في الوقت الراهن، غاز الجزائر، كون الأرجنتين بعيدة جغرافيا عن إسبانيا.

وتملك الأرجنتين ثاني أكبر احتياطي غاز صخري في أمريكا الجنوبية وفقًا لبيانات من Worldometers، لكنها لم تحقق الاكتفاء الذاتي وتستورد الغاز من بوليفيا (في عام 2021 ، استوردت 12 مليون متر مكعب يوميًا) والغاز الطبيعي المسال.

وتسعى الأرجنتين للبحث عن عقد شراكات تمويل لاستخراج الغاز غير التقليدي من حقول “فاكا مويرتا” الواقعة جنوب البلاد، وسيستغرق خط “ثلاث أو أربع سنوات” وفق ما أعلن عنه الرئيس الأرجنتيني ألبرتو فرنانديز.

في حين تستطيع إسبانيا الشروع في استيراد الغاز الأرجنتيني على المدى البعيد، بعد استكمال التحضيرات اللوجيستية.

يذكر أن حكومة بيدرو سانشيز لم تردّ بعد على العرض الأرجنتيني، ولم يتم التفاوض بعد، بصفة رسمية عن هذا الأمر.

في 10 ماي الجاري خلال زيارة الرئيس الأرجنتيني إلى إسبانيا، كتب على تويتر بعد لقائه من مع سانشيز في: “يمكننا أن نكون موردًا مستقرًا للطاقة”.

وأوضح فرنانديز في مقابلة مع قناة RTVE الإسبانية “أعتقد أن لدينا تآزرًا مثاليًا للاستفادة من الغاز مع إسبانيا. تمتلك إسبانيا 30٪ من المصانع التي تعمل على تحويل الغاز المسال إلى غاز مميع، ويمكننا إبرام اتفاقية لنكون مورّدين للغاز المسال مع إسبانيا. هذه هي الطريقة التي يتم بها توزيعه من إسبانيا إلى بقية أوروبا ، إنه مشروع لدينا لمدة ثلاث سنوات ونحتاج إلى التمويل”.

شاركنا رأيك