الرئيسية » الأخبار » الأرسيدي يدين الاعتداءات المغربية على الجزائر ويصف رزيق بالمهرج

الأرسيدي يدين الاعتداءات المغربية على الجزائر ويصف رزيق بالمهرج

الأرسيدي يدين التجاوزات المغربية على الجزائر ويصف رزيق بالمهرج

يعتبر الأرسيدي أن الظرف السياسي العام المثخن أصلاً بأربع عهدات من حكم بوتفليقة الجائر، والمتفاقم بسبب الوضع الإقليمي الحامل لمخاطر غير مسبوقة، يفرض السعي للوحدة والتهدئة بالإفراج عن سجناء الرأي.

ويرى التجمع من أجل الثقافة والديمقراطية، في بيان، أن التجاوزات الأخيرة التي ارتكبتها السلطة المغربية عن طريق ممثلها في منظمة عدم الانحياز وكذلك موافقتها على تصريحات معادية لمسؤول إسرائيلي على أرض المملكة لا تشرّفها وتشكل موقفًا معادياً تجاه الجزائر.

ودعا الأرسيدي إلى التهدئة والتحلي بروح المسؤولية، معتقدا أن مصالح الشعبين الشقيقين يجب أن تسود في آخر المطاف.

وبخصوص الوضع الداخلي، قال الحزب: “لم نر كرد فعل على الارتفاع المتتابع لأسعار جميع المواد الاستهلاكية سوى التهريج المعتاد لوزير القطاع، ثم هناك وزارة التربية التي تقرر ببساطة حذف الأمازيغية، المنصوص عليها في الدستور كلغة وطنية ورسمية، ثمرة كفاح وتضحيات جسيمة، من الجدول الزمني البديل. وتراجع الوزارة بعد احتجاج في المساحات الإعلامية القليلة التي لا تزال متاحة، يشير إلى أن الهدف هو أيضًا مغالطة وتحويل للنقاش وتغذية للانقسامات.”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.