الرئيسية » الأخبار » الأفافاس يعلن عن هذا الموقف من الانتخابات المحلية رغم “السياق المفخّخ”

الأفافاس يعلن عن هذا الموقف من الانتخابات المحلية رغم “السياق المفخّخ”

الأفافاس: رغم السياق المفخّخ سنخوض غمار الانتخابات المحلية

دعا الأمين الأول لجبهة القوى الاشتراكية “الأفافاس” يوسف أوشيش، إلى حوار وطني جامع بين مختلف التيارات السياسية، بعيدا عن المواقف الجاهزة والإملاءات.

وأكد أوشيش في ندوة صحفية عقدها اليوم السبت، خصصت لشرح موقف حزبه من الاستحقاقات المحلية المقررة يوم 27 نوفمبر المقبل، أنّ قرار خوض الحزب لغمار المحليات خيار استراتيجي لعدة اعتبارات سياسية ووطنية، على رأسها مسؤولية تشكيلته الحزبية تجاه الوطن والوحدة الوطنية التي تفرض الانخراط في الاستحقاق القادم.

وقال إنّ المغامرين بالوطن هم المتطرفون الذين يسعون لضرب استقرار الجزائر.

وتابع بالقول إن وقوف الأفافاس على خط المعارضة لا يعني معارضة الدولة الوطنية، كما تعهّد بعدم الوقوف مكتوف الأيدي أمام محاولات المساس بسيادة الجزائر، التي تسعى جهات لتحقيقها.

وأبدى أقدم حزب في الجزائر استغرابه من التقارب “الرهيب” بين حركتي الماك ورشاد الإرهابيتين رغم التباعد الفكري والإيديولوجي بينهما.

وأضاف أنّ الأفافاس يسعى لإقناع أكبر عدد من المواطنين للإدلاء بأصواتهم في هذا الاستحقاق الانتخابي رغم ما وصفه بـ”السياق المفخخ” الذي ستُجرى فيه هذه الانتخابات على حد قوله.

وأفاد المتحدث ذاته بأنّ مناضلي الحزب سيعملون على الدخول في أكبر عدد من الدوائر الانتخابية لإقناع المواطنين بالمشاركة الفعالة في هذا الاستحقاق.

بالمقابل، استبعد أوشيش الدخول في تحالف انتخابي مع أي حزب سياسي في انتخابات 27 نوفمبر.

للإشارة، فقد استدعى رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون منذ أيام الهيئة الناخبة، عقب كشفه عزم الجزائر لتنظيم انتخابات محلية هي الأولى في عهد الرئيس بتاريخ 27 من شهر نوفمبر المقبل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.