الرئيسية » الأخبار » الأفافاس يؤكد مواصلته للنضال السلمي لإخراج الجزائر من الأزمة

الأفافاس يؤكد مواصلته للنضال السلمي لإخراج الجزائر من الأزمة

أكد الأمين الأول لحزب جبهة القوى الاشتراكية يوسف أوشيش، اليوم السبت، على ضرورة بعث حوار وطني شامل وديموقراطي في الجزائر يضم كافة القوى الحية للمجتمع من أجل التوصل إلى خارطة طريق توافقية.

وأوضح أوشيش خلال أشغال تنصيب اللجنة الإدارية لفيدرالية الجزائر العاصمة التابعة للحزب، أنّ حل الأزمة يتطلب بعث حوار وطني وشامل وديمقراطي، يضم كافة القوى الحية للمجتمع بغية الخروج بخارطة طريق توافقية، تسمح بالخروج من الأزمة وبناء دولة قانون وديمقراطية

ويرى المسؤول ذاته أن أولوية جبهة القوى الاشتراكية تتمثل في إطلاق مسار سياسي وطني جامع، تصادق عليه كل القوى السياسية والاجتماعية وبإمكان الجميع الانخراط فيه من أجل حل الأزمة.

ويبرز عضو الهيئة الرئاسية لحزب جبهة القوى الاشتراكية حكيم بلحسل، الإرادة القوية لحزبه في مواصلة النضال السلمي والبيداغوجي من أجل إعادة الاعتبار للنشاط السياسي وإيجاد حلول توافقية للخروج من الأزمة التي يمر بها البلد.

وأشار بلحسل إلى أن جبهة القوى الاشتراكية تعمل على إعداد اتفاقية وطنية من أجل إنضاجها لتصبح مبادرة سياسية جديدة.

وأعرب المتحدث عن قناعة حزبه بضرورة بعث حوار سياسي شامل وشفاف ومسؤول، قصد التوصل إلى إجماع تاريخي ووطني، يضم جميع الجزائريين ومن شأنه تجسيد تطلعاتهم المشروعة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.