الرئيسية » الأخبار » الأفسيو يدق ناقوس الخطر

الأفسيو يدق ناقوس الخطر

عبر منتدى رؤساء المؤسسات “الأفسيو” عن قلقه من الصعوبات التي تعاني منها الشركات العمومية والخاصة في قطاع تركيب التجهيزات الكهرومنزلية والإلكترونية على غرار شركة أونيام وكوندور وبراندت وإيريس.

 

وقال الأفسيو في بيان له اليوم الأحد، إن العديد من المؤسسات الوطنية أحالت عمالها للعطلة التقنية وأخرى اضطرت لتسريحهم.

ودعا المنتدى إلى ضرورة اتخاذ الإجراءات اللازمة بصورة استعجالية؛ من أجل إنقاذ المصانع والآلاف من مناصب الشغل.

وكشف الأفسيو أن الصعوبات التي تعانيها المؤسسات جاءت بسبب وقف وتجميد تراخيص استيراد قطع الغيار التي تندرج في تصنيع الأجهزة المنزلية والهواتف المحمولة، أين تم سن شروط جديدة للمنتجين.