الأخبار

الأفلان والأرندي لن يشاركا في الحوار

 رفض منسق الهيئة الوطنية للحوار والوساطة كريم يونس مشاركة حزبي جبهة التحرير الوطني والتجمع الوطني الديمقراطي في لجنة الحوار والوساطة رغم تمسكهما بالمشاركة فيه.
وأوضح يونس اليوم في تصريح للصحافيين عقب نهاية أول اجتماع له مع ممثلي الحراك الشعبي بالعاصمة أن “الأحزاب التي كانت سببا في الأزمة التي تمر بها الجزائر لن تشارك في الحوار إلا إذا خرج ملايين الجزائريين وطالبوا بإشراكهم فهذا أمر آخر”.
وذكر كريم يونس أنه “توجد لجنة الوساطة ثم التشاور والحوار وبطبيعة الحال سنبدأ بالحوار مع النشطاء والأحزاب التي دافعت على نزاهة النشاط، وبالنسبة للأحزاب التي كانت لها بعض التصرفات لا يمكنها أن تشارك إلا إذا طال الشعب بمشاركتهم”، وهذا في إشارة منه إلى الحزب العتيد.
وعقد أعضاء لجنة الحوار والوساطة اليوم أول اجتماع لهم مع فعاليات الحراك الشعبي في فندق المادور بالشراڨة غرب العاصمة بحضور ممثلين عن الحراك الشعبي في أكثر من 30 ولاية ورؤساء جمعيات وطنية من الجزائريين.

اترك تعليقا