الرئيسية » الأخبار » نقابة البنوك تُلغي إضرابها

نقابة البنوك تُلغي إضرابها

ألغت الاتحادية الوطنية لعمال البنوك والتأمينات إضرابها الذي كان مقررا يوم الأحد المقبل، وجاء هذا القرار بعد التوصل إلى اتفاق مشترك بين مديريات البنوك العمومية ونقاباتها، مساء أمس الخميس، للتكفل بمطالب هذه الأخيرة خاصة المتعلقة برفع الأجور، حسبما أفادت به وكالة الأنباء الجزائرية، نقلا عن رئيس الاتحادية الوطنية لعمال البنوك والتأمينات محمد زوبيري.

وقال زوبيري “بعد اجتماع ماراطوني دام 11 ساعة من العمل توصلنا إلى اتفاق مشترك حول تجسيد أرضية مطالب العمال المصادق عليها يوم 12 جوان المنصرم خاصة المتعلقة برفع الأجور”، كما كشف عن اجتماع أخر مع جمعية البنوك والمؤسسات المالية سيُعقد شهر ديسمبر المقبل لتحديد آليات تنفيذ الاتفاق.

وأوضح رئيس الاتحادية الوطنية لعمال البنوك والتأمينات، أن النقابة لم تكن تملك أفكار مسبقة وهي تريد التكفل بمطالب العمال الشرعية خاصة بالنسبة للأجور، واعتبر أن الإضراب والاحتجاجات لم تعد لهما جدوى بعد التوصل إلى اتفاق.

وأكد أن المطالب الأساسية لعمال هذه البنوك العمومية، تتعلق بـ “رفع النقطة الاستدلالية في شبكة الأجور وزيادة منحة النقل والإطعام ومراجعة منحة الخبرة”.

وكانت نقابة البنوك العمومية قد أعلنت، الأربعاء الماضي، الدخول في إضراب وطني يوم 10 نوفمبر، تنديدا بما وصفته أسلوب التعامل مع “الشريك الاجتماعي كتهميش وإقصاء”، وذلك بعد سلسلة من المفاوضات التي بقيت نتائجها عالقة.

الوسوم: