span>الاتحاد البرلماني العربي يثمّن اعتراف 3 دول أوروبية بدولة فلسطين إيمان مراح

الاتحاد البرلماني العربي يثمّن اعتراف 3 دول أوروبية بدولة فلسطين

رحب الاتحاد البرلماني العربي، بإعلان كلّ من إسبانيا والنرويج وإيرلندا الاعتراف بدولة فلسطين.

وأكد الاتحاد البرلماني العربي، في بيان مُوقع باسم رئيسه إبراهيم بوغالي، أنّ هذه الخطوة التي وصفها بالتاريخية والجريئة “ليست سوى انسجاما مع مبادئ القانون الدولي والقرارات الدولية ذات الصلة بالقضية الفلسطينية العادلة والمشروعة”.

ودعا الاتحاد كلّ دول العالم التي لم تعترف بعد بدولة فلسطين، إلى المبادرة بالخطوة ذاتها، بالإضافة إلى توفير الدعم اللازم لقبول طلب دولة فلسطين الحصول على العضوية الكاملة في الأمم المتحدة.

من جهة أخرى، وفي كلمة له بمناسبة افتتاح أشغال المؤتمر 36 للاتحاد البرلماني العربي، أبرز بوغالي أهمية مساهمات ممثلي الشعوب العربية في ظلّ الأزمات المتشابكة المعقدة التي ما فتأت تواجه مجتمعاتنا.

وقال رئيس الاتحاد البرلماني العربي، إنّ “السعي أصبح مطلوبا وبإلحاح في وقت صار النظام العالمي غير مواتٍ ولا عادل لاتجاه حقيقة الشرعية الدولية”.

وأكد المسؤول نفسه، أنّ “الكيل بمكيالين والتلاعب بمبادئ القانون الدولي والشرعية الدولية، أصبح ممارسة يومية وفي وضح النهار”، لافتا إلى معاناة الشعب الفلسطيني في ظلّ الجرائم التي يرتكبها الاحتلال الإسرائيلي.

وقال بوغالي في هذا الصدد، “مازلنا على يقين أن كل ما يحدث اليوم هو نتيجة تجاهل المجموعة الدولية لهذا الحق المشروع وممارسات الاحتلال الذي يتمتع بالدعم والحصانة من كل عقاب أو مساءلة”.

كما جدّد بوغالي التذكير بموقف الجزائر المبدئي الداعم والمناصر لحق الشعب الفلسطيني المشروع في نيل كامل حقوقه، قائلا “من خلال عضويتنا غير الدائمة في مجلس الأمن الدولي لم ولن ندخر جهد في وضع الجميع أمام مسؤولياتهم الأخلاقية والقانونية تجاه قضية فلسطين وشعبها”.

وشدّد المسؤول ذاته، على أنّ الجزائر ستواصل الإلحاح على تطبيق قرارات الأمم المتحدة التي تكفل للفلسطينيين حقهم في إقامة دولتهم المستقلة وعاصمتها القدس الشريف.

شاركنا رأيك