span>الاقتصاد الإسرائيلي ينكمش بسبب الحرب على غزة أمال زعيون

الاقتصاد الإسرائيلي ينكمش بسبب الحرب على غزة

انكمش الاقتصاد الإسرائيلي بنسبة 1.4 بالمئة خلال الربع الأول من سنة 2024، إثر استمرار الحرب على قطاع غزة.

وحسب تقرير لوكالة الأناضول، يأتي انكماش الاقتصاد على أساس سنوي متتالي، بعد انكماش آخر بنسبة 21.7 بالمئة في الربع الأخير من 2023 والذي تزامن مع بداية العدوان الصهيوني.

وأشار التقرير أن تبعات الحرب في غزة والتوترات في الشمال مع حزب الله أضافت أعباء إضافية على حكومة الاحتلال التي حاولت زيادة الإنفاق في السوق المحلية.

كما أدت زيادة النفقات العسكرية إلى ارتفاع الإنفاق العام بنسبة 7.1 بالمئة في الربع الأول الماضي بعد ارتفاع غير مسبوق بنسبة 86 بالمئة في الربع الأخير 2023.

كما انخفض نصيب الفرد من الناتج المحلي الإجمالي بنسبة 3.1 بالمئة على أساس سنوي، وفقا للمصدر ذاته حول الاقتصاد الإسرائيلي.

من جهة أخرى، يطالب “إسرائيليون” والمعارضة السياسية حمومة الاحتلال بوقف الحرب.

وخرجت حشود كبيرة، أول أمس، في تل أبيب تهتف بسقوط رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو، رافعين لافتات كتب عليها “أوقفوا الحرب” و”أعيدوا الرهائن” و”حكومة نتانياهو تستخدم الرهائن كدروع بشرية”.

كما رفع المتظاهرون صورا لرئيس الوزراء بحكومة الكيان الصهيوني كتب عليها “وزير الجريمة”، ومزجوا بين صورة نتانياهو وبابلو إسكوبار.

شاركنا رأيك