الرئيسية » الأخبار » البراءة من تهمة المساس بالوحدة الوطنية لمعتقلي الحراك بتيميمون

البراءة من تهمة المساس بالوحدة الوطنية لمعتقلي الحراك بتيميمون

قضت محكمة تيميمون مساء اليوم في حق المعتقلين قاديري ياسر وأحمد سيدي موسى بالبراءة من تهمة المساس بالوحدة الوطنية والإدانة في باقي التهم، حيث تمت معاقبتهما بستة أشهر حبسا؛ ثلاثة نافذة وثلاثة موقوفة النفاذ، ما يعني خروجهما من السجن في الأسبوع الأول من شهر أوت.

ونقلت هيئة دفاع معتقلي الحراك الشعبي السلمي أنّ النيابة العامة لمحكمة تيميمون التمست عقوبة 10 سنوات سجنا نافذا وغرامة قدرها 500 ألف دينار للناشطين في الحراك الموجودين في الحبس المؤقت منذ شهر ماي الماضي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.