الرئيسية » الأخبار » البرلمان تحت مجهر التحقيقات بالفساد

البرلمان تحت مجهر التحقيقات بالفساد

البرلمان تحت مجهر التحقيقات بالفساد

أم الخير حميدي

أوفدت وزارة المالية لجنة تحقيق إلى المجلس الشعبي الوطني للتحقيق في ملفات الفساد التي أثيرت في الفترة الأخيرة من طرف النواب الذين تحدثوا عن تجاوزات في فاتورة السيارات والإطعام وغيرها من الملفات.

تأتي هذه الخطوة كسابقة في تاريخ المجلس الشعبي الوطني الذي يعيش حالة من الفوضى في ظل مقاطعة الكثير من المجموعات البرلمانية لأشغال الغرفة السفلى للبرلمان على خلفية استقباله للحكومة المرفوضة شعبيا حسبهم.

وبدأت المطالبة بفتح ملفات الفساد في عهد رئيس الأسبق للبرلمان السعيد بوحجة الذي وجهت له تهم تبديد أموال بالمجلس، منها صفقة شراء السيارات الـ 40 التي كلفت المجلس حوالي 14 مليار.

وفي ذات الصدد كان بوحجة قد أنهى مهام سليماني بشير أمين عام المجلس على ذات الخلفية، مؤكدا أنه رفض تسليمه كل فواتير المجلس وطريقة تسيير الميزانية وقتها.

ومن جهة أخرى طالب نواب من المعارضة بضرورة فتح تحقيق شامل في البرلمان في الفترة التي تولي فيها معاذ بوشارب زمام الغرفة السفلى خلفا لبوجحة.

وتتجدد مطالب نواب المعارضة في كل مناقشة لمشروع قانون المالية بالكشف عن طريقة تسيير ميزانية المجلس الشعبي الوطني، التي لم تعرض ولا مرة منذ بداية تأسيسه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.