الرئيسية » الأخبار » البروفيسور أمحمد ملبوسي ضحية أخرى لفيروس كورونا

البروفيسور أمحمد ملبوسي ضحية أخرى لفيروس كورونا

البروفيسور أمحمد ملبوسي ضحية أخرى لفيروس كورونا

توفي اليوم الأربعاء البروفيسور أمحمد ملبوسي طبيب القلب والأستاذ بكلية الطب في تيزي وزو، بعد إصابته بفيروس كورونا.

ودخل البروفيسور ملبوسي المستشفى منذ أسبوع من أجل التغلب على الفيروس ولكنه لم يستطع مقاومته وغادر الحياة عن عمر يناهز 73 عاما.

وكان الراحل حسب شهادة الأطباء الذي اشتغلوا معه، من أحسن الأطباء المتخصصين في مرض القلب، وكوّن العديد من الأجيال سواء عبر التدريس في جامعة تيزي وزو أو من خلال عمله في مستشفى تيزي وزو الجامعي أو في عيادته الخاصة.

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.