الرئيسية » الأخبار » الجامعة العربية تعزز موقف الجزائر برفض بوجود الكيان الصهيوني كمراقب في الاتحاد الإفريقي

الجامعة العربية تعزز موقف الجزائر برفض بوجود الكيان الصهيوني كمراقب في الاتحاد الإفريقي

الجامعة العربية تعزز موقف الجزائر برفض بوجود الكيان الصهيوني كمراقب في الاتحاد الإفريقي

عبرت جامعة الدول العربية، اليوم الجمعة، عن رفضها لوجود الكيان الصهيوني كعضو مراقب في الاتحاد الإفريقي، داعمة بذلك موقف الجزائر.

وأبدى مجلس الجامعة على مستوى وزراء الخارجية العرب، أسفه تجاه “الخطوة الأحادية” التي أقدم عليها رئيس مفوضية الاتحاد الإفريقي والمتمثلة باستلام أوراق اعتماد سفير الكيان لدى إثيوبيا، وبالتالي انضمام إسرائيل إلى الاتحاد الإفريقي  كعضو مراقب.

وأوضح المجلس أن الأمر يتعارض مع مبادئ وقيم الاتحاد الإفريقي المناهضة للاستعمار والتمييز والفصل العنصري، ومقررات المنظمة الصادرة على مستوى القمة ووزراء الخارجية، ومواقف الاتحاد الثابتة لدعم القضية الفلسطينية وإدانة ممارسات الاحتلال الإسرائيلي بكافة أشكالها في حق الشعب الفلسطيني.

وأكدت جامعة الدول العربية في قرارات لها صدرت في ختام أعمال الدورة العادية الـ156 على مستوى وزراء الخارجية، تنفيذ قرارات مجلس الجامعة على المستوى الوزاري بشأن مواجهة استهداف الاحتلال للقضية الفلسطينية والأمن القومي العربي في إفريقيا، وتعزيز العمل مع الاتحاد الأفريقي لدعم القضية الفلسطينية وقراراتها في المحافل الدولية.

وأسفرت تحركات الدبلوماسية الجزائرية الحثيثة على إدراج قرار رئيس مفوضية الاتحاد الإفريقي، موسى فقي، بمنح صفة مراقب للكيان الصهيوني لدى الاتحاد ضمن جدول أعمال المجلس التنفيذي للهيئة القارية للنظر في التحفظات التي أبدتها مجموعة من الدول الأعضاء التي رفضت انضمام  الكيان المحتل للمنظمة القارية.

وكانت سفارات كل من الجزائر ومصر وجزر القمر وجيبوتي وليبيا وموريتانيا وتونس وقطر والكويت والأردن وفلسطين واليمن وبعثة جامعة الدول العربية لدى مفوضية الاتحاد الإفريقي، أصدرت مذكرة رسمية يعترضون فيها على الإجراءات الأحادية التي اتخذها رئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي موسى فقي بشأن قبول طلب الاحتلال الصهيوني كعضو مراقب لدي الاتحاد الإفريقي، وهذا ما يتعارض مع موقف المنظمة من القضية الفلسطينية العادلة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.