span>الجزائر ترافع لصالح الاستفادة من الاستخدامات السلمية للطاقة النووية أميرة خاتو

الجزائر ترافع لصالح الاستفادة من الاستخدامات السلمية للطاقة النووية

تحدث المندوب الجزائري الدائم بفيينا، السفير العربي لطروش، عن الدور الهام الذي تؤديه الجزائر من أجل تعزيز قدرات الدول الإفريقية في مجال الاستخدامات السلمية للتكنولوجيا وتطبيقات الطاقة النووية.

وجاء ذلك، خلال مشاركة السفير الجزائري في أشغال دورة مجلس محافظي الوكالة الدولية للطاقة الذرية.

وشدّد العربي لطروش، على أن الاستفادة من الاستخدامات السلمية للطاقة النووية يُعتبر حقا أصيلا غير قابل للتصرف للدول.

وأكد لطروش، الدور الأساسي للوكالة الدولية للطاقة الذرية، في تعزيز الاستفادة من الاستخدامات السلمية للطاقة النووية من خلال برنامج التعاون التقني.

ولفت الدبلوماسي الجزائري، إلى المساهمة الهامة للتكنولوجيا والتطبيقات النووية في تحقيق التنمية المستدامة في الدول النامية لاسيما الإفريقية، كل حسب احتياجاته وأولوياته الوطنية.

وأشار المتحدث إلى الدور الهام الذي تؤديه الجزائر في هذا المجال لاسيما من خلال رئاستها الحالية للاتفاق التعاوني الإقليمي الإفريقي للبحث والتنمية والتدريب في مجال العلم والتكنولوجيا النوويين (أفرا) والمساهمات التي تقدمها المراكز الوطنية الأربعة المعينة في إطار هذا الاتفاق.

وأشاد لطروش، بمرافقة الجزائر الفعلية لمبادرات المدير العام للوكالة المتعلقة بالدفع بدور الوكالة في تحقيق أهداف التنمية المستدامة.

وعلى صعيد آخر، أدان السفير الجزائري بأشد العبارات الإبادة الجماعية التي يرتكبها الاحتلال الصهيوني في غزة.

في هذا الصدد، ذكّر المتحدث بجهود الجزائر الحثيثة في مجلس الأمن الدولي المتعلقة بفرض وقف إطلاق النار وتطبيق قرارات محكمة العدل الدولية.

شاركنا رأيك