الرئيسية » الأخبار » الجزائر تقاضي منظمة مراسلون بلا حدود لهذا السبب

الجزائر تقاضي منظمة مراسلون بلا حدود لهذا السبب

الجزائر تقاضي منظمة مراسلون بلا حدود لهذا السبب

أعلنت الجزائر متابعة منظمة مراسلون بلا حدود قضائيا في فرنسا، على خلفية ادعائها أن الجزائر اقتنت تطبيق بيغاسوس للتجسس.

وكشف بيان للسفارة الجزائرية في فرنسا أن السفير محمد عنتر داوود رفع دعوى قضائية ضد منظمة مراسلون بلا حدود بفرنسا باسم الحكومة الجزائرية.

وقالت السفارة إن الجزائر لم تقتن ولم تستعمل البرنامج، ولا حتى تعاونت مع أي جهة فيما يتعلق بجوانب التجسس.

تجدر الإشارة إلى أن منظمة مراسلون بلا حدود، نشرت مقالا بموقعها الرسمي بتاريخ 19 جويلية الجاري، زعمت فيه أن الجزائر من بين الدول التي اقتنت تطبيق بيغاسوس.

للتذكير أعربت الجزائر، أمس الخميس، عن قلقها العميق حول عمليات جوسسة تعرضت لها مصالح الجزائر، حسبما أفادت به وزارة الشؤون الخارجية والجالية الوطنية بالخارج.

وأفاد بيان الوزارة أن الجزائر “تدين بشدة هذا الاعتداء الممنهج والمرفوض على حقوق الإنسان والحريات الأساسية”.

وقالت الوزارة إن هذا الأمر “يشكل أيضًا انتهاكًا صارخًا للمبادئ والأسس التي تحكم العلاقات الدولية”.

واعتبرت وزارة الشؤون الخارجية أن “هذه الممارسة غير القانونية والمنبوذة والخطيرة، تنسف مناخ الثقة الذي ينبغي أن يسود التبادلات والتفاعلات بين المسؤولين وممثلي الدول”.

وكشفت الوزارة أن الجزائر تحتفظ بالحق في تنفيذ استراتيجيتها للرد بما أنها مستهدفة بشكل مباشر بهذه الهجمات.

من جهتها أمرت نيابة الجمهورية لدى محكمة سيدي امحمد، بالجزائر العاصمة، اليوم الخميس، بفتح تحقيق حول عمليات جوسسة تعرضت لها الجزائر، وتنصت طالت شخصيات جزائرية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.