الجزائر تحتضن ندوة رفيعة المستوى حول السلم والأمن في أفريقيا
span>الجزائر تكشف هوية ممثلها في مؤتمر باريس حول ليبيا محمد لعلامة

الجزائر تكشف هوية ممثلها في مؤتمر باريس حول ليبيا

كشفت وزارة الشؤون الخارجية والجالية الوطنية في الخارج، الخميس، أن الوزير رمطان لعمامرة سيشارك ممثلا عن الرئيس عبد المجيد تبون في مؤتمر باريس حول ليبيا المقرر الجمعة.

وجاء في بيان للوزارة: “ممثلا لرئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون، يشارك وزير الشؤون الخارجية والجالية الوطنية بالخارج رمطان لعمامرة يوم الجمعة 12 نوفمبر في مؤتمر باريس حول ليبيا”.

    تابعوا أوراس واحصلوا على آخر الأخبار
  • Instagram Awras
  • Youtube Awras
  • Twitter Awras
  • Facebook Awras

وأضاف: “يأتي قرار مشاركة الجزائر في هذا الموعد تجسيدا لالتزام السلطات العليا في البلاد، وعلى رأسها السيد رئيس الجمهورية بمواصلة الجهود التي تبذلها بلادنا لمرافقة ومساعدة الأشقاء الليبيين في تنفيذ خارطة الطريق السياسة التي سطرتها الأطراف الليبية من أجل إنهاء الأزمة واستعادة الأمن والاستقرار”.

وسيعقد الوزير لعمامرة، على هامش هذا المؤتمر، لقاءات ثنائية عدة مع نظرائه من الوفود المشاركة وممثلي المنظمات الدولية والإقليمية، حسب المصدر نفسه.

والأربعاء، قال رئيس الدبلوماسية الجزائرية رمطان لعمامرة، إن رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون لن يشارك في اجتماع باريس حول ليبيا، لأن الظروف غير مواتية، مؤكدا حضور الجزائر في هذا المؤتمر.

ولفت خلال مؤتمر صحفي أن الجزائر ستشارك في مؤتمر باريس للسلام بناء على إصرار الأشقاء الليبيين على مشاركة الجزائر في هذا الحدث.

والثلاثاء، قالت الرئاسية الفرنسية إن الرئيس إيمانويل ماكرون أعرب عن “أسفه للخلافات وسوء التفاهم” مع الجزائر مؤكدا أنه “يحترم الأمة الجزائرية” و”تاريخها”.

وأضافت أن الرئيس ماكرون يتمنى مشاركة الرئيس تبون في مؤتمر ليبيا يوم الجمعة بباريس.

وأكد الإليزيه أن “الجزائر لاعب رئيسي في المنطقة والرئيس ماكرون يتمنى مشاركة الرئيس تبون في هذا المؤتمر”.

شاركنا رأيك