الرئيسية » الأخبار » الجزائر تنسحب من اجتماع برلمان البحر المتوسط بسبب الاحتلال الصهيوني

الجزائر تنسحب من اجتماع برلمان البحر المتوسط بسبب الاحتلال الصهيوني

انسحب الوفد البرلماني الجزائري المشارك في فعاليات الجمعية البرلمانية للبحر الأبيض المتوسط من محاضرة برلمانية، بسبب حضور عضو برلماني إسرائيلي.

وانسحب 3 نواب برلمانيون، من بينهم عمار موسي الذي كان محاضرا، ونائبان آخران، بعد أن أرسلا تقارير للانسحاب من الفقرة الثانية للشبكة البرلمانية لمنظمة “أو سي دي”.

وجاء انسحاب النوّاب، بعد الاطلاع على برنامج المحاضرات الخاصّ بالفقرة الثانية، التي حضرها ميكي ليفلي، كعضو في “البرلمان الإسرائيلي”.

وكان ذلك، بعد تلقّي المعنيّين رسالة من المجلس الشعبي الوطني الجزائري، دعاهم فيها إلى الانسحاب من المحاضرة.

وتعلّقت الفقرة الثانية ببحث عودة النشاط الاقتصادي بعد أزمة فيروس كورونا، والإجراءات التي ستلي عملية التلقيح.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.