الرئيسية » الأخبار » الجزائر غاضبة من إقحام القبائل في الصراع الليبي

الجزائر غاضبة من إقحام القبائل في الصراع الليبي

أبدى الرئيس عبد المجيد تبون امتعاضه من إقحام القبائل الليبية في الصراع الحاصل داخل البلاد، معتبرا ذلك مُخاطرة كبيرة من شأنها أن تهدم الجهود المبذولة لحد الآن.

وكان الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي  قد جمع قبائل الشرق الليبي الموالية للواء خليفة حفتر في القاهرة من أجل منحه تفويضا للتّدخل عسكريا في بلادهم.

الرئيس تبون عدّ التلويح بورقة القبائل أمرا خطيرا حيث قال “أرى أن هناك محاولة لإقحام القبائل الليبية في الصراع وهذا أمر خطير، إذا تسلّحت القبائل فهذا يعني أن ليبيا تجاوزت السيناريو السوري وذهبت إلى الصوملة مباشرة”.

ويرى الرئيس أن حل الأزمة الليبية اليوم يمكن أن يكون بيد تونس والجزائر، حيث استبعد تبون لأول مرة مصر في حديثه، وهو ما يشير إلى عدم رضاه عن الخطوة الأخيرة للقاهرة فيما يتعلق بإقحام القبائل في الصراع المسلح بين حفتر والسراج.

وندد تبون، في حوار أجراه مساء الأحد  مع الصحافة الوطنية، بعدم التزام جميع الأطراف بمخرجات اجتماع برلين، حيث قال “بمجرد خروجنا من برلين بدأت كل الأطراف في إرسال الأسلحة إلى حلفائها على الأرض وكأننا لم نتفق على شيء”.

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.