الرئيسية » الأخبار » الجزائر ومصر أكبر زبائن السلاح الروسي في القارة الإفريقية خلال 2020

الجزائر ومصر أكبر زبائن السلاح الروسي في القارة الإفريقية خلال 2020

الجزائر ضمن أهم 10 دول مستوردة للأسلحة من هذه الدولة الوازنة دوليا

كشفت صحيفة The National Interest، أنه من البلدان التي تشتري الأسلحة والمعدات الحربية الروسية 21 دولة، ومن أكبرها الجزائر ومصر، حيث اقتنت الجزائر مجموعة كبيرة من المدرعات الثقيلة، بما فيها 500 دبابة “تي – 90 إس آ” و300 عربة قتالية مطوّرة وعربات دعم الدبابات “ترميناتور – 2″. 

وبلغ حجم الصفقات التي عقدتها عام 2020 مؤسسة “روس أوبورون أكسبورت” الروسية مع البلدان الإفريقية 1.5 مليار دولار، ما يعادل حصة 49% من إجمالي الصفقات المعقودة في سوق الأسلحة الإفريقية.

وقالت صحيفة The National Interest إن روسيا استطاعت على مدار العقدين الماضيين إزاحة منافستيها الرئيسيتين واشنطن وباريس من مواقعهما في السوق الإفريقية.

وقال رئيس “روس أوبورون أكسبورت”، ألكسندر ميخييف، في حديث أدلى به على هامش معرض “آيدكس – 21” في أبو ظبي: “قد وقعنا عام 2020 اتفاقيات عسكرية مع ما يزيد عن 10 دول بمبلغ يفوق 1.5 مليار دولار”.

وقال ميخييف إن “علاقتنا مع مصر تستعرض التقدم السريع للأسلحة الروسية في السوق الإفريقية حيث كان الجيش المصري منذ أعوام يستخدم دبابات М1А1 Abrams الأمريكية. أما الآن فعقدت القاهرة مع موسكو اتفاقية شراء 500 دبابة روسية من طراز “تي – 90 إم إس”. أما سلاح الجو المصري فطلب تسليمه مقاتلات “سو – 35”.

ويشير التقرير أنه هناك بلد إفريقي آخر أعرب عن رغبته في استبدال أسطول المعدات الحربية المتقادمة عن طريق استيراد المعدات الجديدة وإنتاجها محليا بترخيص وهي أنغولا.

وقالت الصحيفة الأمريكية إن منظومات الدفاع الجوي “بانتسير” و”تور” والمروحيات الضاربة ورشاشات “كلاشينكوف” تتمتع بشعبية فائقة في عدد كبير من البلدان الإفريقية. وأعادت إلى الأذهان أن عدم الاستقرار السياسي في القارة السمراء يضمن طلبا متزايدا على كافة أنواع المعدات الحربية تلبيه روسيا بصادراتها العسكرية الفعالة.

وقد شغلت روسيا، حسب الصحيفة، مكانة الزعامة في السوق الإفريقية، الأمر الذي يعد جزءا من استراتيجيتها واسعة النطاق الرامية إلى إقامة الشراكة السياسية والاقتصادية والعسكرية مع الدول الإفريقية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.