الرئيسية » الأخبار » الجفاف يقلص انتاج الحبوب إلى 35 بالمائة

الجفاف يقلص انتاج الحبوب إلى 35 بالمائة

انخفاض انتاج الحبوب إلى 35 بالمائة بسبب الجفاف

توقع الأمين العام للاتحاد الوطني للفلاحين الجزائريين، محمد عليوي، انخفاض انتاج الحبوب بين 35 و40 بالمئة، بسبب الجفاف.

وقال عليوي، لوكالة “رويترز” إن الإنتاج سيتراجع إلى ما بين 35 و40 بالمئة، بسبب الجفاف الذي ضرب جميع الولايات في الشرق والغرب.

وأضاف المتحدث أن القيود المفروضة على تنقلات الأفراد بسبب جائحة كورونا، ساهمت في تراجع الإنتاج بأنحاء البلاد.

وأوضح المسؤول ذاته أن الإنتاج سيجعل الحكومة تلجأ إلى الأسواق الخارجية لتوفير حاجيات السكان.

وتنفق الجزائر حوالي 1.3 مليار دولار سنوياً على واردات الحبوب، وتدعم القمح الذي يعتبر محصولاً استراتيجيا.

ولا تزيد المساحة المزروعة بالحبوب على حوالي 600 ألف هكتار، من أصل 1.4 مليون هكتار مروية.

ويوشك جمع المحصول على الانتهاء في ولايات الجنوب، وسيبدأ في الشمال خلال الأيام القليلة المقبلة، ويستمر إلى غاية نهاية أوت.

وأثر الجفاف على معظم المحاصيل، حيث يأمل المزارعون أن تفي الحكومة بتعهداتها لتحسين شبكات الري.

وكان وزير الفلاحة والتنمية الريفية عبد الحميد حمداني قد أكد الشهر الماضي، أنه “لا بديل عن إيجاد حلول تسمح بالتكيف مع الجفاف وتداعياته على الزراعة”.

تجدر الإشارة إلى أن رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون، دعا في آخر اجتماع لمجلس الوزراء، الأحد الماضي، إلى “ثورة” في إنتاج الحبوب والبذور.

وحثّ تبون الحكومة على زيادة إنتاج القمح الصلب والحد من واردات القمح اللين عن طريق إدخال الطرق الحديثة، والاستعانة بمزيد من المهندسين الزراعيين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.