الرئيسية » الأخبار » الجمارك الجزائرية تقف على جاهزية معبر الدبداب الحدودي

الجمارك الجزائرية تقف على جاهزية معبر الدبداب الحدودي

الجمارك الجزائرية تقف على جاهزية معبر الدبداب الحدودي

قام المدير العام للجمارك، نور الدين خالدي، اليوم الثلاثاء، بزيارة ميدانية للوقوف على جاهزية أعوان الجمارك ومراحل تجهيز المعبر الحدودي بالدبداب، الذي من المرتقب أن يفتتح في الأيام القليلة القادمة، أمام الحركة التجارية مع دولة ليبيا.

وفي هذا السياق، قدم خالدي، جملة من التوصيات، التي وجه من خلالها مصالحه، إلى التنسيق التام والفعال مع مختلف المصالح المؤهلة لضمان سلاسة المعالجة الجمركية وحركية البضائع، ودعم آليات رقابية ناجعة وفعالة.

وأوضح المسؤول ذاته، أن المعبر الحدودي مدعوم بالربط بالنظام المعلوماتي للجمارك، مما يسمح بمعالجة آنية وآلية لعمليات التجارة الخارجية.

من جهة أخرى، وقف نور الدين خالدي، على مراحل تقدم أشغال المقر الجدسد لمفتشية أقسام الجمارك بإن أميناس، وشدد على ضرورة توفير الظروف الضرورية واللازمة لأعوان الجمارك.

وكانت الجزائر قد أعطت الضوء الأخضر لفتح معبر الدبداب الحدودي بين البلدين، مع الترخيص بعبور البضائع المصدرة إلى ليبيا.

وصرح وزير الشؤون الخارجية السابق صبري بوقدوم، خلال افتتاح المنتدى الاقتصادي الجزائري الليبي، أن الجزائر بصدد وضع الترتيبات اللوجيستية والتقنية لفتح معبر الدبداب، وأن هناك محادثات لإعادة فتح الخط البحري طرابلس-العاصمة لنقل السلع.

وكان وزير التجارة والاقتصاد الليبي محمد الحويلج، قد دعا إلى ضرورة التنسيق وخلق الشركات المشتركة، وفتح معبر حدودي مشترك والسماح بانتقال روس الأموال وفتح خطوط بحرية وجوية بين الجزائر وليبيا وتشكيل منطقة حرة على الحدود.

وبلغ حجم التبادلات التجارية بين الجزائر وليبيا 59 مليون دولار أمريكي سنة 2020.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.