الرئيسية » الأخبار » الجمارك تكشف عن حصيلتها

الجمارك تكشف عن حصيلتها

قرار وزاري مشترك لتحديد كيفيات استيراد السيارات الأقل من ثلاث سنوات

كشف مدير الدراسات بالمديرية العامة للجمارك الجزائرية صيد العربي اليوم الأحد عن تحصيل 965 مليار دينار جزائري من الإيرادات الجمركية خلال الـ11 شهرا المنصرمة، متوقعا أن ترتفع الحصيلة إلى ما يعادل  1000 مليار دينار مع ضبط الحصيلة النهائية التي سيتم الإعلان عنها في الـ 26 جانفي بمناسبة اليوم العالمي للجمارك.

وارتفعت نسبة تحصيل الجمارك بحوالي 6 بالمائة مقارنة مع نفس الفترة من سنة 2018 التي بلغت فيها الإيرادات 913 مليار دينار، مرجعا السبب في ذلك إلى إدخال رسوم جديدة منها الرسم الإضافي الوقائي الذي تم تطبيقه فعليا.

وأشار صيد العربي لدى استضافته بالقناة الإذاعية الأولى إلى المجهودات التي بذلتها إدارة الجمارك خلال سنة 2019 للتحكم في الواردات حيث تم تسجيل انخفاض محسوس في الواردات خلال الـ11 شهرا بـ 3.5 مليار دولار.

وفي إطار دعم خزينة الدولة، أبرز المتحدث ذاته، أن الجمارك عملت خلال الـ8 أشهر الأخيرة على تصفية الأموال المودعة، حيث تم توجيه 120 مليار دينار للخزينة العمومية ومن المرتقب أن يصل هذا العدد إلى 200 مليار دينار مع ضبط الحصيلة النهائية، معتبرا أن هذه الخطوة تعد جريئة لتصفية كل الحسابات وعدم ترك الأموال نائمة على حد تعبيره.

أما فيما يخص المحجوزات التي حققتها هذه المؤسسة  في 2019، فبلغت أكثر من 212 ألف و919  قرصا مهلوسا و2000 كلغ من المخدرات وأكثر من 2.5 كيلوغرام من الكوكايين إلى جانب حجز أكثر من مليون و500 ألف أورو و328 ألف و963 دولار.

وبخصوص الإجراءات التي اتخذتها الجمارك لمحاربة ظاهرة تهريب الأموال إلى الخارج، أوضح المسؤول ذاته أنه تم اعتماد طريقة استباقية بتحليل المخاطر وتبادل المعلومات بالتنسيق مع البنوك، للحد من تهريب الأموال التي عادة ما تكون في شكل سلع تحمل فواتير مضخمة أغلبها عتاد وآلات، لذلك عملنا على إرهاقهم وقد حققنا نتائج ملموسة في هذا المجال.